الأميرة للا سلمى تزور مركز "لاكاز ديزونفون" في أبيدجان

 خلال الزيارة

خلال الزيارة

 خلال الزيارة

خلال الزيارة

 خلال الزيارة

خلال الزيارة

 خلال الزيارة

خلال الزيارة

 خلال الزيارة

خلال الزيارة

 خلال الزيارة

خلال الزيارة

 خلال الزيارة.

خلال الزيارة.

 خلال الزيارة

خلال الزيارة

 للاسلمى تستمع بالحفل

للاسلمى تستمع بالحفل

 للاسلمى تستمع بالحفل

للاسلمى تستمع بالحفل

 خلال الزيارة

خلال الزيارة

 خلال الزيارة

خلال الزيارة

 خلال الزيارة

خلال الزيارة

 خلال الزيارة

خلال الزيارة

 خلال الزيارة

خلال الزيارة

 خلال الزيارة

خلال الزيارة

 خلال الزيارة

خلال الزيارة

 خلال الزيارة

خلال الزيارة

 خلال الزيارة

خلال الزيارة

 خلال الزيارة

خلال الزيارة

قامت الأميرة للا سلمى عقيلة العاهل المغربي الملك محمد السادس، ترافقها دومينيك واتارا السيدة الأولى في كوت ديفوار ورئيسة مؤسسة "تشيلدرن أوف أفريكا"، بزيارة مركز "لاكاز ديزونفون" المخصص لاستقبال أطفال الشوارع واليتامى وضحايا المعاملة السيئة بأبيدجان.
 
وكانت في استقبال الأميرة للا سلمى وزيرتي التربية الوطنية والاتصال السيدتين كانديا كامارا وأفوسياتا بامبا لامين.
 
وخلال الزيارة، استمعت عقيلة العاهل المغربي لشروحات حول الخدمات المقدمة لنزلاء المركز، كما تفقدت مرافق المركز المختلفة.
 
وفي مداخلتها بهذه المناسبة، قدمت نادين سانغاري المديرة الوطنية لمؤسسة "تشيلدرن أوف أفريكا" نبذة عن نشاطات المركز الذي يستقبل حاليا 56 طفلا، منهم 26 طفلة، وذلك منذ أن تكفلت به المؤسسة عام 1998.
 
يشار إلى أن "لاكاز ديزونفون" -الذي فتح أبوابه عام 1994 بأبيدجان- يضم بين أنشطته ورشة لتعليم حرفة الخياطة، تتوفر على مؤهلات وحدة إنتاجية يمكن أن تدر دخلا يسمح بتمويل ذاتي للمركز.