ماكسيما تنشر الأمل بابتسامتها

أوصلت الملكة ماكسيما رسالة أمل بابتسامتها التي لم تفارقها طوال هذا الأسبوع، خلال زيارتها لكولومبيا وبيرو. ويبدو أن للملكة المولودة في الأرجنتين تأثيرا رائعا، حيث سافرت إلى هناك بصفتها مستشارا خاصا لأمين عام الأمم المتحدة في التمويل الشامل.
 
ويذكر أن الطبيعة الإنسانية التي ميزت هذه الرحلة اعطت للملكة سحرا وبريقا خاصا، هي التي تفوز بحب الجميع أينما ذهبت نظرا لتفانيها وتعاطفها وحبها للخير أيضا.
 
وقد بدأت الملكة ماكسيما الأسبوع في كولومبيا بناءً على دعوة وزير الاقتصاد موريسيو كارديناس سانتاماريا، حيث قامت الدولة في السنوات الأخيرة بعدد من المشاريع التي تهدف إلى زيادة الاستقلال المالي لمختلف الفئات السكانية بها وخاصة النساء.
 
أما في بيرو فقد ترأست الملكة مائدة مستديرة حول موضوع التمويل الشامل، كما زارت أيضا عدداً من الأحياء السكنية في ضواحي ليما.