الأمير هاري ممنوع من مقابلة الملكة والسبب أغرب من الخيال

الملكة اليزابيث والأمير هارى

الملكة اليزابيث والأمير هارى

الملكة اليزابيث والأمير هارى

الملكة اليزابيث والأمير هارى

الملكة اليزابيث والأمير هارى

الملكة اليزابيث والأمير هارى

 الأمير هاري بذقنه الذهبية

الأمير هاري بذقنه الذهبية

 الأمير هاري بذقنه الذهبية

الأمير هاري بذقنه الذهبية

 الأمير هاري بذقنه الذهبية

الأمير هاري بذقنه الذهبية

اليزابيث الثانية ليست مجرد ملكة لبريطانيا العظمى، ولكنها حامية كل الطقوس والتقاليد الملكية العتيقة، ولا تتهاون أبدا في ردع كل من يخالف تلك الطقوس، وآخر ضحاياها حفيدها المقرب والمدلل الأمير هارى الرابع في قائمة ولاية العهد، والسبب أغرب من الخيال، فقد تجرأ الحفيد الشاب على مشاركة العائلة احتفالات ليلة رأس السنة في ساندرينجهام من دون أن يحلق ذقنه وشاربه.
 
الملكة التي تفرض حظرا على اطلاق اللحى والشوارب على كل العاملين داخل القصور الملكية، لم تلفت انتباه حفيدها لملاحظتها الشخصية في حوار عابر بينهما، وانما أصرت على ان يتم الحوار رسميا وعبر إدارة المراسم الملكية، التي أبلغت الأمير رسميا بأن الملكة تنتظر منه في زيارته القادمة أن يكون حليق الذقن والشارب، وأنه لا يمكن أن تفرض الملكة هذه التعليمات المشددة على كل العاملين بالقصر، ويأتي حفيدها ويخالفها، وان الإهمال في الحلاقة مسموح فقط أثناء تواجد الأمير في مهمة عسكرية.
 
يذكر أن هاري اضطر لأطلاق لحيته أثناء مشاركته في مهمة خيرية بالقطب الجنوبي الشهر الماضي، وقد لاقى مظهره الجديد اعجاب كل أميرات العائلة المالكة، كما أبدت صديقته كريسيدا بوناس اعجابها الشديد بذقنه الذهبية، ولكن فرمان الملكة جاء حاسما، ومن المنتظر أن الأمير المتمرد بطبعه سيترك ذقنه حرة لعدة أيام، ولكن المؤكد أنه لن يجرؤ على زيارة الملكة بدون التخلص منها خاصة وأنه أبلغ المراسم الملكية عزمه الانصياع لأوامر الملكة.