زارا فيليبس الأم الروحية للأمير جورج

اختار الأمير وليام وزوجته كيت ميدلتون، زارا فليبس إبنة عمة الأمير وليام، لتكون عرابة للأمير جورج والأم الروحية له.
 
فقد قام الثنائي الملكي أثناء تعميد الأمير جورج بكنيسة سانت جيمس الملكية، باختيار عدد من أصدقاء الطفولة وأصدقاء الأميرة الراحلة ديانا ليكونوا عرابين لإبنهما الأمير جورج وعلى رأسهم زارا تيندال فيليبس، إبنة الأميرة آن والتي تعتبر اختيارا مثاليا لتكون عرابة للأمير الصغير، إلى جانب بعض الأصدقاء المقربين مثل أوليفير بيكر وإميليا جاردين وإيرل جروسفينور وجيمي وثر بينكرتون وجوليا صموئيل ووليام فان أفضل صديق للأمير وليام.
 
وقد عمد الأمير جورج بحضور أقرب الأشخاص إلى العائلة، الملكة إليزابيث الثانية ودوقة أدنبرة وأمير ويلز ودوقة كورونول والأمير هاري ووالدي كيت ميدلتون وشقيقتها بيبا وشقيقها جيمس.