السعوديون يجرون عمليات "تكميم معدة" بـ 100 مليون ريال شهريا

 قبل وبعد العملية

قبل وبعد العملية

عملية تكميم المعدة

عملية تكميم المعدة

إحدى عمليات تكميم المعدة

إحدى عمليات تكميم المعدة

أصبحت عملية تكميم المعدة من أشهر الحلول للتخلص من الكيلوغرامات الزائدة بالنسبة لمن يعانون من السمنة المفرطة، وتشهد هذه العمليات إقبالا كبيراً وتزايداً مستمراً في السعودية، حتى وصلت عدد العمليات خلال العام الحالي إلى 20 ألف حالة، بتكلفة تقدر بـ 100 مليون ريال شهريا. 
 
كشف عن ذلك الدكتور عايض القحطاني، استشاري جراحة المناظير والسمنة بمدينة الملك فهد الطبية، لإحدى الصحف المحلية، حيث أكد أن عدد عمليات تكميم المعدة التي أجريت في المملكة خلال العام الحالي وصلت إلى 20 ألف حالة، بينما تجرى هذه العمليات عادة بمعدل 13 ألف عملية كل عام، وأكد ازدياد الإقبال على هذه العملية حتى بلغت الزيادة في المملكة 100% خلال السنوات الخمس السابقة، بينما وصلت في العالم إلى 500% خلال الفترة نفسها.
 
عملية تكميم المعدة
أوضح الدكتور القحطاني، أن عملية تكميم المعدة تجرى للمرضى شديدي السمنة كمرحلة أولى، تعقبها عملية تحويل مسار المعدة، بعد أن يكون المريض قد فقد نسبة كبيرة من وزنه الزائد.
 
وبين أن عملية التكميم تعرف أحيانا بقص المعدة، أو تصغيرها، أو تدبيسها، وأول عملية من هذا النوع أجريت عام 1999، وبدأت في المملكة عام 2006، وتطورت أساليبها حتى أصبحت أكثر العمليات شيوعا الآن في معظم أنحاء العالم.
 
وأوضح أن عملية تكميم المعدة تمثل 55% من العمليات الخاصة بالسمنة في أميركا، و85% في المملكة، وسبب انتشارها هو أنها آمنة عندما يتم إجراؤها في مراكز متخصصة، وعلى أيدي جراحيين مهرة، حيث بينت الدراسات أن هذه العملية إذا أجريت بطريقة جيدة تؤدي إلى انخفاض الوزن في 85% من الحالات.
 
مضاعفات عملية تكميم المعدة
حول أسباب حدوث مضاعفات لهذه العملية، كشف الدكتور القحطاني أن هناك ثلاثة أسباب لحدوث مضاعفات غير متوقعة للعملية، وهي:
 
عدم تقييم المريض بشكل جيد، فمن المهم تحضيره للعملية، فمثلا إذا كانت لديه مخاطر الإصابة بأمراض القلب تتم معالجتها وتقليل أثرها على الجراحة، وكذلك أمراض التنفس والكلى وغيرها، ومن المضاعفات التي يجب أن توضح للمريض نسبة التسريب التي تقترب من 1%، وهناك أمور أخرى تحدث للمرضى مثل الغثيان والترجيع والخمول والكسل وتساقط الشعر، وكلها يمكن التغلب عليها بإرشادات وتعليمات خاصة، ونادرا ما يحدث نزيف أو تضييق في المعدة.
 
وأشار إلى أن أي عملية لها مضاعفات، ولكن يجب اكتشافها في وقتها، والتعامل معها بشكل صحيح، مشددا على مسؤولية المريض في المتابعة والتواصل مع طبيبه عند أي تغير في حالته الصحية، والالتزام الدقيق بالنصائح الطبية، خاصة بعد العملية.
 
وأكد القحطاني أن 40 جراحا في المملكة يقومون بجراحات السمنة ومن بينها التكميم الذي يعتبر عملية آمنة إذا اتخذت كل الاحتياطات، مشيرا إلى أنها أكثر أمانا من عملية المرارة حسب الدراسات العالمية.
 
أسعار عملية تكميم المعدة
أوضح الاستشاري الدكتور حسين الشريف، رئيس قسم التجميل بمستشفى الملك فهد العام، أن أسعار عملية تكميم المعدة تختلف من مستشفى إلى آخر، حيث تتراوح في المستشفيات الخاصة بجدة بين 30 إلى 35 ألف ريال، وفي المراكز الطبية الشهيرة قد تصل من 60 ألفا إلى 65 ألف ريال، كما تختلف هذه الأسعار من طبيب إلى آخر، حيث تعود أسباب ارتفاع التكلفة إلى سمعة وشهرة الطبيب من جهة، وللوضع الصحي للمريض من ناحية أخرى.