دراسةٌ جديدة تكشف عن علاج ممكن لفيروس MERS

متلازمة الجهاز التنفسي MERS

متلازمة الجهاز التنفسي MERS

خلال المؤتمر الصحفي للإعلان عن الدراسة الجديدة

خلال المؤتمر الصحفي للإعلان عن الدراسة الجديدة

بعدما تحوَل فيروس كورونا إلى رعب مستمر لسكان منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا، يبدو أن الأمل بالقضاء عليه قد أصبح ممكناً، مع اعلان عن نتائج واعدة لثلاث تركيبات كيميائية ضد هذا الفيروس.
 
فقد أعلنت شركة منديفارما Mundipharma  في مؤتمر صحفي في دبي، عن النتائج الناجحة للتحقق من فعالية ثلاث تركيبات من بوفيدون اليود (PVPI) من بيتادين BETADINE  ضد فيروس متلازمة الشرق الأوسط التنفسية (MERS) وهو مرضٌ ناتجٌ عن فيروس كورونا المسبَب لمتلازمة الجهاز التنفسي الشرق أوسطي (MERS-COV)، ويؤثر على الجهاز التنفسي. 
 
أُجريت الدراسة في جامعة ماربورغ الألمانية على أساس أحدث معايير الإتحاد الأوروبي لاختبار الفيروسات، وقد أظهرت الدراسة أن المنتجات الثلاثة للبوفيدون ايودين تستطيع القضاء على فيروس متلازمة الشرق الأوسط التنفسية بفعالية تزيد على 99.99% في غضون 15 ثانية فقط، وستساعد نظافة الأيدي وآداب السعال إلى جانب فعالية بوفيدون اليود المضادة للفيروسات في الحدَ من انتقال الفيروس والحماية ضد انتشار العدوى بين العاملين في مجال الرعاية الصحية والعامة خلال تفشي فيروس متلازمة الشرق الأوسط التنفسية في المستقبل.
 
والمنتجات الثلاث المستخدمة في الدراسة اشتملت على منتجات بيتادين BETADINE® ومنها منظف الجلد الذي يحتوي على 4% من بوفيدون اليود، والمنظف الجراحي الذي يحتوي على 7.5% من بوفيدون اليود، وغسول الفم والغرغرة الذي يحتوي على 1% من بوفيدون اليود.
 
وحتى الآن، تمَ رصد ما يقارب ال 1188 حالة اصابة بمتلازمة الشرق الأوسط التنفسية في 2012 من قبل وزارة الصحة في المملكة العربية السعودية، وتزداد إمكانية انتشار الفيروس في شهر سبتمبر، مع توقع قدوم أكثر من 2.8 مليون حاج إلى مدينة مكة المكرمة لأداء فريضة الحج.