البرقوق: أفضل ما نقدمه لأجسامنا

فوائد البرقوق الصحية لا تُحصى

فوائد البرقوق الصحية لا تُحصى

البرقوق من الفواكه المعروفة في فصل الصيف، وهي غنيةٌ بالعصارة والطعم اللذيذ. لكن لمن لا يعرف، فإن البرقوق غنيٌ أيضاً بالفوائد الغذائية والصحية، ما يجعله ضمن أفضل ما نقدمه لأجسامنا في هذا الفصل.
 
إليكم بعض هذه الفوائد:
 
- مثاليٌ للحمية: إذ يحتوي البرقوق على سعرات حرارية منخفضة (20 كيلو كالوري)، كما أن مؤشر نسبة السكر في الدم منخفضة (40)، الأمر الذي يجعل منه وجبةً خفيفة مثالية.  ويعطي الإحساس بالشبع بسبب غناه بالألياف، لذا يمكن استخدامه في السلطات.
 
- لا كولستيرول مع تناول البرقوق: إذ أن تناول البرقوق يومياً يقلَل من الكوليسترول الضار وبالتالي يحمي من الإصابة بأمراض القلب والأوعية والشرايين الدموية.
 
- غذاءٌ مفيد لصحة العظام: بسبب احتوائه على معدن البورون ومعادن أخرى نادرة ترتبط مع الكالسيوم وفيتامين "دال"، فإن البرقوق من أفضل الأطعمة التي تحافظ على صحة العظام وتكافح هشاشة العظام بشكل كبير. تناولي 50 غراماً من البرقوق يومياً وهو سيؤمن لك 100% من السعرات اليومية التي تحتاجينها من البورون.
 
- يساعد على الهضم: وذلك لاحتوائه على الألياف القابلة للذوبان وغير القابلة للذوبان. يساعد على مكافحة الإمساك، ويُوصى بتناول 100 غرام من البرقوق للحصول على 60% من الإستهلاك الموصى به للألياف يومياً.
 
- يكافح التعب والإرهاق: في حال شعورك بالتعب، عليك بتناول البرقوق، فهو يحتوي على نسبة 45% من الغلوكوز و25% من الفركتوز و30% من السوربيتول ما يعني كميةً كافية من السكر التي يحتاجها الجسم لاستعادة النشاط والطاقة.
 
- غذاء الجمال: لكل سيدة تبحث عن الجمال من خلال الغذاء، ننصحها بالبرقوق. فهو يحتوي على مجموعة واسعة من المعادن كالحديد والمغنيزيوم والبوتاسيوم وفيتامينات "سي" و"إي" و"أيه"، وهذه الأخيرة تعمل على الحدَ من الجذور الحرة المسؤولة عن تحلَل الخلية. وبالتالي فإن تناول البرقوق يساعد على محاربة الشيخوخة والحفاظ على مرونة الجلد.
 
‫كما أن البرقوق غنيٌ بالبوتاسيوم ‫والكالسيوم والفوسفات، ويزخر بفيتامينات "بي" ذات الأهمية الكبيرة لعملية الأيض والجهاز العصبي.‬‬‬‬