طبيبة لبنانية تشفي مرضى السكري بواسطة..

يعاني مريض السكري من مضاعفات صحية كثيرة

يعاني مريض السكري من مضاعفات صحية كثيرة

الطبيبة اللبنانية شانتال عاصي

الطبيبة اللبنانية شانتال عاصي

مرض السكري هو واحدٌ من أمراض العصر المزمنة وأكثرها إيلاماً على صحة الإنسان. وقد نجح العديد في وقف تفاقم حالتهم الصحية، إلا أن البعض ما زال يعاني من تدهور حالته الصحية وصولاً لحالات العمى وبتر الأعضاء.
 
والمعروف أن مريض السكري يجب أن يتناول أدوية خاصة بالسكري وأن يتبَع نظاماً غذائياً صارماً لا يشمل السكريات والحلويات والنشويات في حالات قصوى. لكن طبيبةً لبنانية كسرت القواعد المعروفة والمرتبطة بهذا المرض ونجحت في شفاء عدد من مرضاها من مرض السكري بإخضاعهم لزاعة الخلايا الجذعية.
 
د. شانتال عاصي اللبنانية الأصل قامت بعمل دراسة في فنزيلا شملت 3 آلاف مريض، أخضعتهم لحمية غذائية معينة قبل خضوعهم لزراعة الخلايا الجذعية وهو العلاج الذي يشفيهم بنسبة 100 في المائة، ليتيح لهم لاحقاً تناول ما يرغبون من الأطعمة دون حرمان والتوقف عن تناول الأدوية.
 
والطبيبة اللبنانية التي وصلت شهرتها للعالمية، تحدثت لجريدة الجمهورية اللبنانية عن عملية زراعة الخلايا الجذعية، والتي تتم عن طريق إخضاع المريض لتخدير موضعي وسحب خزعة من النخاع العظمي (من عظمة الورك تحديداً) دون أن يسبَب ذلك أي ألم للمريض. بعدها يتم وضع العينة في آلة خاصة وعلى درجة حرارة معينة لتبدأ الخلايا الجذعية بالإنفصال عن البلازما ويتم استخدامها في شفاء السكري. هذا في حالة كان السكري غير متطور، لكن في حال كانت الحالة متطورة، يتم الإستعانة بطبيب أعصاب ليضع الخلايا في شرايين البنكرياس.
 
وقد نجحت الطبيبة اللبنانية بالفعل في مساعدة العديد من مرضاها من الشفاء والتعافي من مرض السكري باستخدام هذه التقنية.