لهذه الأسباب الصحية: إخلعوا أحذيتكم وامشوا!

المشي حفاة القدمين يعود علينا بمنافع صحية عديدة

المشي حفاة القدمين يعود علينا بمنافع صحية عديدة

يحلو للكثير خلع أحذيتهم والسير حفاةً على رمال الشاطئ أو العشب الأخضر، للتمتع بملمس الرمل الناعم والعشب الندي. وهذا الأمر لا ينفع فقط في الإسترخاء، بل أن المشي حفاة القدمين يعود بفوائد عديدة على الجسم، ما يجعل الخبراء يشجعون على أهمية التحرر من الحذاء. 
 
ما الذي يفعله المشي الحافي في الجسم؟
 
يساعد أولاً في تدريب عضلات القدم التي تصير أقوى نتيجة المشي على الأرض غير المستوية. كما يساعد في نمو القدم بشكل سليم خلال فترتي الطفولة والمراهقة. 
 
من مزايا المشي الحافي الأخرى أنه يعمل على تنشيط عضلات القدم ويجعلها أكثر دفئاً، وبالتالي يعمل كتدليك طبيعي للقدم. ووفقاً لموقع "بارفوس" الألماني، يدحض الخبراء الفكرة السائدة بأن المشي الحافي يتسبب في برودة القدم أو أنه يضر بالكلى وأعضاء داخلية في الجسم.
 
يفيد المشي بدون حذاء في حماية الظهر وتقوية الجهاز المناعي أيضاً، وقد أثبتت التجارب أن المجتمعات التي يمشي معظم أفرادها حفاة القدمين هو أفضل صحة في العموم من المجتمعات الأخرى التي تواظب على ارتداء الأحذية بشكل دائم، وهؤلاء يعانون عادةً من آلام الظهر والفقرات.
 
كما أن المشي حفاة القدمين يحمي أيضاً من نزلات البرد وتقوية جهاز المناعة، إذ أن تغيير درجة الحرارة يعزَز قدرة المقاومة في الجسم. وبشكل عام تتسبب الأحذية، لا سيما النسائية ذات الكعب العالي، في تشويه شكل القدم والأصابع وظهور البثور وأضرار في أظافر أصابع القدم مع الوقت، في حين أن المشي الحافي يسهم في نعومة الجلد والحفاظ على شكل القدم وصحة الأظافر.
 
ميزةٌ أخرة مهمة للمشي الحافي: يساعد في ضبط طريقة المشي واعتدالها.
 
ينصح الخبراء أيضاً ووفقاً لموقع "بارفوس"، بالمشي بدون حذاء لمدة ربع ساعة على الجليد في أيام الشتاء القارس، لما له من فوائد صحية عديدة كما أنه يساعد في دفء القدم طوال الليل. كذلك يحمي المشي الحافي من تشكَل الدوالي عبر زيادة فعالية ضخ الدم في الأوردة، خاصةً بالنسبة للنساء.