العصائر: ماذا نختار و ماذا نتجنب؟

عصير البرتقال

عصير البرتقال

عصير الرمان الأفضل على الإطلاق

عصير الرمان الأفضل على الإطلاق

عصائر الخضار الأفضل

عصائر الخضار الأفضل

عصير توت أكاي

عصير توت أكاي

عصائر الكوكتيل هي الأسوأ

عصائر الكوكتيل هي الأسوأ

ما السر في كوب العصير الذي لا يُقاوم؟ من اللون الجميل إلى المذاق الرائع والإنتعاش الأكثر من رائع خاصةً في أيام حارة كهذه الأيام. 
 
لكن هل كل العصائر صحية، أم أن هناك عصائر قد تكون أسوأ على الصحة من بعض الأطعمة الجاهزة والدسمة؟
 
نعرض لك اليوم عزيزتي لأفضل وأسوأ العصائر، كي تكوني على يقين ومعرفة عندما تختارين كوب عصير في وقت لاحق.
 
العصائر الأفضل:
1. عصير الخضار: إبتداءً من عصير الطماطم المحتوي على اللايكوفين والذي يساعد في تخفيض خطر الإصابة بسرطان البروستات، مروراً بعصير الشمندر الذي يخفَض ضغط الدم. ولا ننسى عصير لبَ الخضار المحتوي على الألياف. هذه العصائر وغيرها من الخضار تحتوي على نسبة منخفضة من السكر وعدد قليل من السعرات الحرارية، لكن عليك بالإنتباه إلى الصوديوم.
 
2. عصير الرمان: هو العصير الأول في المرتبة من حيث احتوائه على أكثر العناصر المغذَية، فهو وعلى الرغم من امتلائه بالسكر والسعرات الحرارية إلا أنه يقدم لك مضادات الأكسدة القوية والتي تتعدى في أهميتها تلك الموجودة في الشاي الأخضر.
 
3. عصير التوت البرَي: مليء بفيتامين "سي"، وهو يساعد أيضاً في منع تكاثر البكتيريا في المثانة.
 
4. عصير توت الأكاي: لاحتواء هذا التوت على العديد من مضادات الأكسدة أكثر مما نجده في الفراولة والتوت الأسود والأزرق. 
 
5. عصير العنب الأحمر: وهو يحتوي على مركبَات الفلافونويد والريسفيراترول.
 
6. عصير البرقوق أو الخوخ المجفَف: الذي يساعد على تليين المعدة لاحتوائه على مليَن السوربيتول. كما أنه غنيٌ بمضادات الأكسدة والحديد والبوتاسيوم.
 
7. عصير البرتقال: غنيٌ بفيتامين "سي" كما يحتوي على بعض مضادات الأكسدة.
 
العصائر الأسوأ:
هي عصائر الكوكتيل بشكل خاص، كذلك المشروبات المحلاَة وشراب العصير. معظم هذه المنتجات تحتوي على كمية قليلة من العصير الحقيقي، أما بقية مكوناتها فهي من الماء والمحلَي كالفراكتوز مما يعني إستهلاكاً للسكر بنسبة عالية. وهو ما قد يؤدي بنهاية المطاف إلى أمراض كالسُمنة والسكري. كذلك فإن وجود أكثر من نوع من الفواكه يزيد كمية السكر في العصير، مما يجعله غير صحي للإستهلاك خصوصاً لأكثر من كوب أو للإطفال والمراهقين. 
 
نصيحة: إن كنتم تشتهون شرب أكثر من كوب عصير في اليوم الواحد، يمكنكم تخفيفه بزيادة الماء عليه، العادي والفوَار. بهذه الطريقة، ينخفض عدد السعرات الحرارية المستهلك.
 
النصيحة الأفضل: كلوا الفواكه كما هي بدون الحاجة لعصرها ما أمكنكم، ففيها كل المغذَيات التي تحتاجون بالإضافة إلى الطعم اللذيذ.