عقار جديد يساعد في شفاء الأنسجة المتضررة للحمض

عقار جديد يساعد في شفاء الأنسجة المتضررة للحمض

عقار جديد يساعد في شفاء الأنسجة المتضررة للحمض

عقار جديد يساعد في شفاء الأنسجة المتضررة للحمض

عقار جديد يساعد في شفاء الأنسجة المتضررة للحمض

عقار جديد يساعد في شفاء الأنسجة المتضررة للحمض

عقار جديد يساعد في شفاء الأنسجة المتضررة للحمض

توصل الباحثون في مركز نيودلهي لجميع المعاهد الطبية في الهند AIIMS بالاشتراك مع جامعة أوهايو في الولايات المتحدة إلى دواء جديد يساعد على شفاء الأنسجة والأعضاء المتضررة.
 
الدواء الجديد يتوقع أن يساعد 90% من المرضى في الهند ممن يعانون من الأورام خاصة من النوع الخبيث وكذلك الأورام الجلدية. يقول دكتور إم سي ميشرا M C Mishra وهو مدير مركز نيودلهي لجميع المعاهد الطبية في الهند AIIMS: "الدواء الجديد سيساهم أيضا في مساعدة ضحايا الحروق بالحمض حيث سيعمل على تجديد وشفاء النسيج المصاب".
 
سيقوم وفد مكون من 70 باحث من جامعة أوهايو بمقابلة وزير الصحة الهندي جي بي نادا J P Nadda في يومي 12-13 يناير بخصوص هذا الموضوع.
 
يقول الدكتور أميت جوبتا Amit Gupta وهو المتحدث باسم مركز نيودلهي لجميع المعاهد الطبية في الهند AIIMS: سنقوم بإقامة مركز خاص للعلاج بالتعاون مع جامعة أوهايو وسيتم فيه استخدام الدواء المختص بإعادة تجديد الأنسجة وكذلك تقنية النانو تكنولوجي nanotechnology لإعادة إنتاج الأعضاء المتضررة ويتوقع أن يقدم المركز الخدمة العلاجية للمرضى في جميع أنحاء العالم.
 
وذكر في مجلة الجراحات التجميلية الهندية The Indian Journal of Plastic Surgery عام 2014 أن الهند وحدها شهدت من 9-10 lakh (lakh وحدة قياس في جنوب أسيا وتساوي 100 ألف) إصابات بالحروق أدت إلى حدوث تشوهات وضرر بالأعضاء وكذلك طبقا لوزارة الصحة 500 ألف إنسان يموت سنويا جراء عدم توفر الأعضاء البشرية.
 
يتوقع أن يستفيد جراحو التجميل وأطباء الأمراض الجلدية والتناسلية وكذلك المتخصصون في علم الأورام وغيرهم من هذا المشروع الذي سيتم تمويله معهد التكنولوجيا الحيوية the Department of Biotechnology (DBT) والمركز الطبي الهندي للأبحاث (ICMR).