بلع الطعام أم مضغه: المنافع والأضرار

يجب مضغ الطعام جيداً وبروية منعاً لمشاكل المعدة

يجب مضغ الطعام جيداً وبروية منعاً لمشاكل المعدة

عدم تناول الطعام بكميات كبيرة

عدم تناول الطعام بكميات كبيرة

بلع الطعام يؤدي لمشاكل في المعدة

بلع الطعام يؤدي لمشاكل في المعدة

يستلذ المرء بتناول الطعام، لكن بعضاً منهم لا يعرف هذه اللذة ولا يختبرها، لأنه ببساطة يبلع الطعام بدلاً من أن يمضغه. وهذه العادة سيئة للغاية ويترتب عليها مشاكل صحية عديدة، أهمها الإصابة بالحرقة وارتجاع المعدة.
اليوم سنعرض لفوائد مضغ الطعام جيداً، وبالمقابل لمضار بلع الطعام وأثره السلبي على صحتنا.
 
فوائد مضغ الطعام
من المؤكد أن التأني في كل شيء يحمل نتائج إيجابية، وكذلك التأني في تناول الطعام ومضغه جيداً يعود علينا بالمنفعة. فعندما نأخذ وقتنا في مضغ الطعام بدلاً من منعه، فإننا نساهم في تحسين صحتنا بعدة وسائل:
1. مضغ الطعام جيداً يمنعنا من تناول كميات كبيرة من الطعام، وبالتالي يحمينا من السُمنة والوزن الزائد. والمعروف أن المخ يحتاج إلى ما يقارب 20 دقيقة لإرسال رسالة للمعدة باالشبع، لذا فكلما أخذنا وقتاً كافياً في تناول الطعام والمضغ السليم، ساعدنا معدتنا على استهلاك طعام أقل في كل وجبة.
2. مضغ الطعام جيداً يحدَ من مشاكل الحموضة وارتجاع المعدة.
3. يحدَ من الحرقة في المعدة.
4. يساعد في التخلص من مشاكل سوء الهضم.
5. التخلص من الإرتدادات المعدية المريئية. 
 
مضار بلع الطعام 
يعاني العديد من الناس من مشاكل حموضة المعدة واضطراب في الجهاز الهضمي، ومنها كذلك إرتجاع محتويات المعدة. كل هذه المشاكل ترتبط وتؤثر على سلامة المعدة والمريء. 
 
ومن أكثر العوامل المؤثرة على ذلك هو ملء المعدة بالأغذية في وقت واحد (حجم الوجبة)، وتزداد المشكلة تعقيداً عند زيادة السوائل أيضاً خلال الوجبة. يرافق ذلك كله بلع الطعام بسرعة دون مضغه وتسهيل عملية هضمه لاحقاً، مما يؤدي إلى مغص وأوجاع في المعدة إضافةً إلى الحموضة والإرتجاع في أصعب الحالات.
 
وبلع الطعام بسرعة يعمل على ملء المعدة بالهواء، مما يجعلها تنتفخ وتُصاب بالتوعك. في حين أن مضغ الطعام بشكل بطيء سوف يحدَ من إدخال كميات كبيرة من الهواء إلى المعدة.
 
إليكم بعض النصائح لتفادي بلع الطعام والأضرار الصحية المترتبة عنه:
1. الحرص على الحدَ من تناول وجبات كبيرة من حيث الكميات حيث يركز بعض الناس على جعل وجبة واحدة فى اليوم رئيسية مثل الغداء وقد يكون العشاء وهذا أخطر .بالمقابل، يجب تناول ثلاث وجبات رئيسية وبأوقات مححدة إن أمكن، مع وجبات خفيفة في حال الشعور بالجوع.
2. الحرص على الهدوء خلال تناول الطعام وعدم الإستعجال فى بلع الطعام، بل لا بد من المضغ الجيد وتكسير الطعام. حيث أن الإستعجال في تناول الطعام وعدم المضغ الجيد سوف يساهم في بلع الهواء والذي بدوره سوف يساعد فى تمدد المعدة .
3. الحرص على الابتعاد عن الأغذية التى تساهم فى إضعاف الصمام بين المعدة والمريء، ومن أهمها زيادة تناول الدهون والمقليات والقهوة بكميات كبيرة وكذلك الكحول.