حملة "الشارقة إمارة صديقة للطفل" تكرم شركاءها بحضور الشيخة بدور القاسمي

 بحضور بدور بنت سلطان القاسمي وعبدالرحمن العويس وزير الصحة ومريم الرومي وزيرة الشؤون الاجتماعية

بحضور بدور بنت سلطان القاسمي وعبدالرحمن العويس وزير الصحة ومريم الرومي وزيرة الشؤون الاجتماعية

 د. حصة خلفان الغزال مديرة اللجنة التنفيذية لحملة الشارقة إمارة صديقة للطفل تلقي كلمتها وتعرض انجازات الحملة للحضور

د. حصة خلفان الغزال مديرة اللجنة التنفيذية لحملة الشارقة إمارة صديقة للطفل تلقي كلمتها وتعرض انجازات الحملة للحضور

 الشيخة بدور بنت سلطان القاسمي تلقي كلمتها خلال حفل اعلان نتائج وتكريم شركاء ورعاة الحملة

الشيخة بدور بنت سلطان القاسمي تلقي كلمتها خلال حفل اعلان نتائج وتكريم شركاء ورعاة الحملة

أعلنت "حملة الشارقة إمارة صديقة للطفل" عن حصول 42 مؤسسة وجهة حكومية وخاصة في الإمارة على الاعتماد الرسمي للحملة، إلى جانب تدريب نحو 95% من العاملين في مجال الرعاية الصحية للأم والطفل بالمرافق الصحية الحكومية والخاصة في إمارة الشارقة، على توفير البيئة الصحية والآمنة للأطفال وأمهاتهم، وقد جاء ذلك خلال حفل نظمته الحملة في قاعة الجواهر للمناسبات والمؤتمرات للإعلان عن نتائجها السنوية وتكريم شركائها ورعاتها، بحضور الشيخة بدور بنت سلطان القاسمي، رئيس هيئة الشارقة للاستثمار والتطوير "شروق"، رئيس حملة الشارقة إمارة صديقة للطفل، ومعالي وزير الصحة عبد الرحمن بن محمد العويس، ومعالي وزيرة الشؤون الاجتماعية مريم محمد الرومي وعدد من مدراء الدوائر الحكومية، بالإضافة إلى ممثلي الهيئات الدولية، وممثلي وسائل الإعلام. 
 
وأكدت الشيخة بدور بنت سلطان القاسمي في كلمة ألقتها خلال الحفل أن الحملة ساهمت في تعزيز الصحة الجسدية والنفسية للأطفال والأمهات عبر توفير البيئة المناسبة لزيادة نسبة ومدة الرضاعة الطبيعية لمنح الأطفال البداية الصحيحة للحياة في إمارة الشارقة.
 
وقالت: "تسعى الحملة إلى توفير البيئة التي تسهم في تحسين صحة الأطفال وتوفير الظروف التي تسمح للأمهات بالاهتمام بأطفالهن، في مؤسسات العمل والأماكن العامة، ولقد حرص فريق العمل الصغير في عدد أفراده، الكبير في إرادته وإصراره، على إقامة الكثير من ورش العمل والاجتماعات والزيارات الميدانية إلى العديد من الجهات في إمارة الشارقة، لتعريفهم بالحملة وتشجيعهم على الانضمام إليها، ومساعدة هذه الجهات على توفير جميع المتطلبات التي تسهم في توفير البيئة الملائمة للأم وطفلها".
 
واضافت الشيخة بدور القاسمي: "استطاعت الحملة خلال العامين الماضيين من حصد نتائج طيبة عبر حصول مجموعة من أبرز المؤسسات الحكومية والخاصة على الاعتماد الرسمي، ورغبة المزيد من المؤسسات في السير على تلك الخطى"، موضحة أن الحملة مستمرة حتى تصبح إمارة الشارقة بمختلف مؤسساتها ومرافقها صديقة للطفل، وأعربت عن شكرها لكافة الجهات الداعمة الحملة على ما تقدمه من استثمار حقيقي وفاعل في مستقبل الأجيال. 
 
من جهتها قالت د. حصة خلفان الغزال، مديرة اللجنة التنفيذية لحملة الشارقة إمارة صديقة للطفل، إن "الحملة هي مبادرة مجتمعية تعكس رؤى صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، وقرينته سمو الشيخة جواهر بنت محمد القاسمي، رئيس المجلس الأعلى لشؤون الأسرة، في تعزيز دور الشارقة الحضاري ليس باعتبارها عاصمة للثقافة العربية والإسلامية فحسب، بل كونها أيضاً عاصمة لثقافة حقوق الطفل وتمكين المرأة. وحيث أن الرضاعة الطبيعية تعتبر من أهم ممكنات هذه الثقافة فلا عجب أن تحظى باهتمام ومتابعة خاصة من الشيخة بدور بنت سلطان  القاسمي، رئيس هيئة الشارقة للاستثمار والتطوير "شروق"، رئيس حملة الشارقة إمارة صديقة للطفل".
 
وأكدت أن النتائج والإنجازات التي حققتها الحملة خلال العامين الماضيين، لم تكن نتاج عمل متميز لموظفي الحملة فقط، وإنما كان لشركائها دور في النجاح أيضاً، ولا سيما إدارات وموظفي المؤسسات المسجلة في الحملة، والداعمين من الوزارات والهيئات، إضافة إلى دعم مصرف الشارقة الإسلامي، الراعي الرئيسي للحملة. 
 
وسلّمت الشيخة بدور القاسمي ومعالي وزير الصحة وممثلة منظمة اليونيسيف، شهادة الاعتماد الدولية من منظمة الصحة العالمية واليونيسيف إلى مركز رعاية الأمومة والطفولة بالشارقة كأول مركز صحي صديق للطفل قي الدولة، وأيضاً إلى مستشفى خورفكان كثاني مستشفى صديق للطفل في الإمارة والحادي عشر على مستوى الدولة. كما كرمت الشيخة بدور القاسمي المؤسسات الحاصلة على الاعتماد الرسمي من الحملة عن فئة مؤسسات صديقة للأم.
 
وتضمنت الجهات المكرمة كلاً من إدارة متاحف الشارقة، والمجلس الأعلى لشؤون الأسرة بالشارقة، ومركز رعاية الأمومة والطفولة بالشارقة، وغرفة تجارة وصناعة الشارقة، والمكتب التنفيذي للشيخة بدور القاسمي، ودائرة الموارد البشرية، وهيئة البيئة والمحميات الطبيعية، ونادي سيدات الشارقة، وعيادة الصحة العامة - بلدية الشارقة، ومجلس الشارقة للتعليم، ومنطقة الشارقة التعليمية، ومؤسسة الشارقة للمواصلات العامة، والقيادة العامة لشرطة الشارقة، وهيئة كهرباء ومياه الشارقة، ومحكمة الشارقة الاتحادية والابتدائية، ودائرة الخدمات الاجتماعية - دار الأمان، ودائرة السجل العقاري، وهيئة المنطقة الحرة لمطار الشارقة الدولي، ومدينة الشارقة للخدمات الإنسانية، وهيئة الإنماء السياحي والتجاري بالشارقة، ودائرة الأشغال العامة بالشارقة، وإدارة المنشآت الإصلاحية والعقابية. 
 
كما تم تكريم كل من حضانة الشارقة النموذجية، وحضانة بساتين، وحضانة الطلائع، وحضانة المستقبل، وحضانة الشيماء، وحضانة واسط، وحضانة الحيرة، وحضانة الغبيبة، وحضانة رقية، وحضانة غرفتي الصغيرة، عن فئة حضانات صديقة للرضاعة، ومركز اكسبو الشارقة، ونادي سيدات الشارقة، ومتحف الشارقة للحضارة الإسلامية، ومركز سيتي سنتر الشارقة، وواجهة المجاز المائية، ومتحف الشارقة للفنون، والقصباء، ومتحف الشارقة للسيارات القديمة، عن فئة أماكن عامة صديقة للأم والأطفال، كما كرمت الشيخة بدور القاسمي في ختام الحفل عدداً من المؤسسات والهيئات الداعمة للحملة والراعي الرئيس لها.