اكثر امراض الجهاز التنفسي شيوعا في الصيف وطرق الوقاية منها

 التهاب الحلق من الأمراض التي تكثر في الصيف

التهاب الحلق من الأمراض التي تكثر في الصيف

التهاب الرئة والشعب الهوائية تكثر في فصل الصيف

التهاب الرئة والشعب الهوائية تكثر في فصل الصيف

التهاب الجيوب الأنفية من أمراض الصيف

التهاب الجيوب الأنفية من أمراض الصيف

اكثر امراض الجهاز التنفسي شيوعا في الصيف وطرق الوقاية منها من المهم التعرف عليها لأن أمراض الصيف من الأمراض الشائعة والواسعة الانتشار من حيث الإصابة بها وترتبط بفصل الصيف نتيجة لحرارة الطقس والعادات اليومية و الغذائية غير الصحية.

اكثر امراض الجهاز التنفسي شيوعا في الصيف:

  • التهابات الشعب الهوائية والالتهابات الرئوية: وهي أمراض تنتج التعرض المفاجئ لفروق درجات الحرارة والانتقال من الجو الدافئ الحار إلى الجو البارد بفعل مكيفات الهواء البارد أو المراوح الكهربائية والعكس سواء كان في المنزل او مكان التنزه أو العمل.
  • حساسية الأنف: وهو مرض ينتج عن  التعرض لفروق درجات الحرارة وكذلك السباحة في حمامات السباحة أدى إلى انتشار نوع جديد من حساسية الأنف والتهاب الجيوب الأنفية المزعجة نتيجة التعرض لبعض الكيماويات التي تستخدم في تطهير وتعقيم مياه أحواض السباحة.
  • التهاب الحلق واللوزتين: وهو من الأمراض التي تسببها تناول المثلجات والآيس كريم بكثرة لأن الميكروبات في الحلق تعيش وتتكاثر في الوسط البارد لتهاجم الحلق والبلعوم وتسبب الألم وصعوبة البلع وارتفاع درجة الحرارة.
  • نزلات البرد والانفلونزا: سببها الفيروسات و الميكروبات التي تنتشر في فصل الصيف بالإضافة إلى عدم الاهتمام بالغذاء الصحي ورفع مناعة الجسم.
  • النزلات الشعبية والرئوية:

النزلات الشعبية الحادة هي التهاب يصيب الغشاء المخاطي المبطن للشعب الهوائية. وأعراضها تبدأ بارتفاع في درجات حرارة الجسم وسعال جاف مؤلم ويشعر المريض بحرقان في منطقة الصدر.

أما الالتهاب الرئوي فهو تغيير باثولوجي مرضي يحدث بالأنسجة نتيجة تعرضها إلى مادة مهيجة قد تكون بكتيريا أو فيروسات أو فطريات.

وتكثر الالتهابات في الصيف لعدم تأقلم القوة الدفاعية لأنسجة الرئة إلى حويصلاتها الهوائية مع التغير المفاجئ في درجات الحرارة نتيجة الانتقال من الجو الحار فجأة إلى الجو البارد والتعرض لتيارات الهواء الباردة.

طرق الوقاية من أمراض الصيف:

  • شرب الماء و السوائل لترطيب الجسم وتعويض السوائل المفقودة نتيجة ارتفاع درجة الحرارة.
  • تجنب التعرض لأشعة الشمس المباشرة.
  • تناول الغذاء الصحي الذي يقوي المناعة.
  • الاستحمام وغسل اليدين والتعقيم لتفادي الفيروسات و الميكروبات.
  • لبس الملابس الصيفية المناسبة التي تعكس أشعة الشمس وتمتص العرق وتسمح بتهوية الجسم.
  • تجنب التغير المفاجئ في درجة حرارة المكان و تجنب التعرض لتيارات الهواء البارد مباشرة.