الآثار السلبية لانقطاع الطمث.. وكيف تتجنبيها؟

زيادة الوزن في سن اليأس تكون بسبب تغير الهرمونات

زيادة الوزن في سن اليأس تكون بسبب تغير الهرمونات

إضطرابات النوم أحد أعراض إنقطاع الطمث

إضطرابات النوم أحد أعراض إنقطاع الطمث

الإكتئاب في سن اليأس أمر شائع يمكن علاجه بمرافقة الأصدقاء

الإكتئاب في سن اليأس أمر شائع يمكن علاجه بمرافقة الأصدقاء

مرحلة انقطاع الطمث و الدخول في سن اليأس هي مرحلة انتقالية في حياة كل أنثى تختلف بها صحة الأنثى و جمالها و صحة بدنها وحتى قدرتها الإنجابية.

و لهذه المرحلة آثار سلبية عدة لا يمكن التملص منها، أخصائية النساء و الولادة الدكتورة ميادة شعت تخبرنا عن تلك الآثار السلبية في مرحلة انقطاع الطمث وكيف يمكن تجنبها وهي:

تغيرات صحية لا بد منها بعد سن الاربعين.

الآثار السلبية لانقطاع الطمث:

 

- زيادة الوزن:

 

من أكثر الآثار السلبية التي تحدث بسبب انقطاع الطمث هي زيادة الوزن بسبب التغيرات التي تساهم إلى حد كبير في زيادة البدانة في منطقة البطن.

و للتغلب على هذه المشكلة و الحد منها من المهم الإعتماد على الغذاء الصحي و الإبتعاد عن الطعام الغني بالدهون و السكريات و الحفاظ على ممارسة النشاط البدني.

- تساقط و ضعف الشعر:

 

فقدان الشعر من أهم أعراض سن اليأس، وذلك بسبب الهرمونات المتقلبة، ويمكن أن يبدأ في مرحلة ما قبل انقطاع الطمث بسبب انخفاض مستوى هرمون الاستروجين وتحول هرمون التستوستيرون إلى مجرى الدم بسهولة. كما أن الشعر يصبح أكثر عرضة للجفاف والهشاشة نتيجة لعدم التوازن الهرموني، ويمكن تعويض ذلك بتناول الأطعمة الغنية بالهرمونات الأنثوية أو تناول مركبات الهرمونات الطبية.

خففي اضطرابات إنقطاع الطمث بهذه الوسائل.

- اضطرابات النوم:

 

خلال فترة انقطاع الطمث ينخفض هرمون البروجسترون و الاستروجين بنسبة كبيرة، و يسبب هذا الأمر اضطرابات النوم، ويمكن الحد من هذه الحالة في الحفاظ على مواعيد نوم ثابتة و اتخاذ عادات نوم صحية.

- تقلبات المزاج:

 

تصاب المرأة في فترة انقطاع الطمث ببعض الأمراض النفسية كالاكتئاب والقلق أو حدة الطباع وهي أحد أعراض سن اليأس الأكثر شيوعا، وللتغلب على هذه الحالة ينصح بالخروج من المنزل و مرافقه الأصدقاء و الأحفاد و ممارسة النشاطات الإجتماعية.

طبيبة سعودية تحذر من أمراض إنقطاع الطمث.

للمرأة: إليك خمسة أسباب لإنقطاع الطمث باكرا!