هكذا يصبح البصل مصدر خطر على صحتنا!

يعمل البصل كجاذب قوي للبكتيريا فور تعرضه للهواء عند التقطيع

يعمل البصل كجاذب قوي للبكتيريا فور تعرضه للهواء عند التقطيع

البصل معروف بفوائده الصحية العديدة

البصل معروف بفوائده الصحية العديدة

يصبح البصل مضرا بالصحة عند تقطيعه او تشريحه

يصبح البصل مضرا بالصحة عند تقطيعه او تشريحه

المعروف ان البصل من افضل المكونات الصحية لكافة الاطباق و اصناف الطعام كمضاد للالتهابات، لكن جدلا يبدو انه يبرز حول البصل المقطع و اثره السيء على الصحة.

فهل صحيح ما يشاع عن ان البصل المقطع ليوم او اكثر، يمكن ان يتحول الى سم و بالتالي يتم التحذير من استهلاكه؟ و ما راي الوقائع العلمية بهذه المقولة؟

اهم 6 اطعمة تعالج الالتهابات في الجسم

البصل مغناطيس يجذب البكتيريا

الحقيقة ان البصل يمتاز بقدرة كبيرة على اجتذاب البكتيريا و الميكروبات، خصوصا عندما يكون نيئا، و بالتالي يجب الحرص على عدم الاحتفاظ بالبصل المقطع لوقت طويل كونه سيحمل البكتيريا، حتى وان قمنا بوضعه في اكياس محكمة الاغلاق و حفظه في الثلاجة.

اذن المشكلة ليست في البصل بذاته، و انما في كمية الجراثيم و البكتيريا التي تتكاثر عليه و تحيطه عندما يكون مقطعا او مشرحا، اي بعمنى اخر مفتوحا بدون غطاء يحميه. و تبرز المشكلة بشكل كبير كون البصل يقوم بامتصاص الملوثات و البكتيريا بمجرد تقطيعه او تعريض الجزء الداخلي منه للهواء لعدة ساعات.

تزايد حالات البكتيريا المقاومة للأدوية في دولة الإمارات

و فيما هناك نظريات تحذر من مغبة ترك البصل المقطع معرضا للهواء لوقت طويل قبل استخدامه، و بالتالي ضرورة استخدامه على الفور، فانها في المقابل تعتبر ان خطر البكتيريا و الجراثيم يزول فورا فور تعرض البصل للحرارة المرتفعة عند الطهي، الا ان هذه النظرية غير مضمونة بشكل كبير.

و عليه، ينصح كافة الخبراء بضرورة استخدام البصل المقطع او المشرح على الفور، و عدم وضعه في الهواء الطلق لفترة طويلة.

جدير بالذكر ان البصل يتمتع بالعديد من الفوائد الصحية، كووه غني بالالياف و الاملاح المعدنية و الفيتامينات، و هو يقوي مناعة الجسم و يحمي من الاورام السرطانية، كما انه مفيد للقلب و السكري و صحة الجهاز الهضمي و مضاد للالتهابات.

بالرغم من رائحته: البصل علاجٌ فعال لهذه الأمراض!

البصل يحمي من هشاشة العظام