المكملات الغذائية تؤدي الى الوفاة بشكل اسرع مما نتخيل !

يجب ان نتناول المكملات الغذائية تحت اشراف طبي

يجب ان نتناول المكملات الغذائية تحت اشراف طبي

تناول المكملات الغذائية قد يؤدي الى الوفاة

تناول المكملات الغذائية قد يؤدي الى الوفاة

يتناول الملايين من الناس المُكملات الغذائية للحصول على عظام اقوى و جلد اكثر مرونة و شعر اكثر لمعانًا، و لكن بعض من هذه المكملات التي انتشر تناولها بكثافة خاصة بين الرياضيين و الشباب و الفتيات، يمكن ان يكون له اثر مدمّر على الصحة، و يعتمد اثرها على صحة الشخص و ظروفه الطبية و الوقت الذي ياخذها الانسان، و المدة التي يتعرض لها، و تشمل المخاطر تلف الكبد و السرطان و مشاكل في القلب و الالتهابات و حتى الموت !

تحذير استشاري من المكملات الغذائية

حذّر استشاري امراض الباطنة سليم دهب، من الاثار الجانبية الضارة لاقراص المكملات الغذائية على الصحة، منبهًا الى تسببها في امراض الكبد و القلب و السرطان، و قد تؤدي الى الوفاة بشكل اسرع مما نتخيل، وفقا لما اوضحه لاحدى الصحف المحلية.

و اشار استشاري امراض الباطنة، ان من الاضرار الجانبية للاقراص و الحبوب، تلف الكبد و الغثيان و قد تصل الى امراض القلب و السرطان و الالتهاب، و في بعض الاحيان تؤدي الى الوفاة، و يتوقف نوع المرض الناتج عن الاقراص حسب كميات حبوب المكملات الغذائية و استعداد الجسم للاصابة باي مرض اكثر من الاخر.

و بين ان اقراص المكملات الغذائية تشمل حبوب الفيتامينات و انقاص الوزن و المضادة للقلق، و بعض هذه الاقراص تسبب الغثيان و التقيؤ و الشلل و صعوبة التنفس، و البعض الاخر يسبب مشكلات في الكلى و الكبد، و هناك بعض الادوية الاخرى تصيب بسرطان الكبد نتيجة المادة الفعالة المحتوية عليها.

و شدد الاستشاري على اهمية الامتناع عن تناول هذه الاقراص المكملة او ان يكون تناولها تحت اشراف طبى دقيق للتاكد من حاجة الجسم لهذه المكملات، و دون المبالغة في تناولها.

مكملات غذائية ضارة

يُذكر بان العديد من الدراسات الطبية قد حذرت من تناول العديد من انواع المكملات الغذائية و ربطتها بزيادة مخاطر حدوث الوفاة، و من ذلك ان حظرت ادارة مكافحة العقاقير العالمية كبسولات " ميثيلسنيرفين " التي من المفترض انها تقلل الوزن و تزيد الطاقة و الاداء الرياضي و لكنها تسبب اختلال في معدل ضربات القلب الذي يؤدي الى السكتة القلبية و لاسيما عندما تؤخذ مع منشطات اخرى.

كما ان " زيت النعناع " قد يحسن مشاكل التنفس و اضطراب الجهاز الهضمي و لكنه قد يسبب الفشل الكلوي و تلف الاعصاب و التشنجات و ربما الموت، اما مادة " يوهمبي " التي تستخرج من شجرة دائمة الخضرة و تؤخذ على شكل كبسولات للمساهمة في توسيع الاوعية الدموية و خفض ضغط الدم و تحسين الرغبة الجنسية و القدرة على الانتصاب و معالجة الاكتئاب و السمنة ، فانها ترفع ضغط الدم و تسبب الصداع و تؤدي الى مشاكل في الكلى و مشاكل في القلب و تسبب نوبات الهلع و ربما الموت.

علما بان المكملات الغذائية كالفيتامينات و " بروبيوتيك " لانقاص الوزن و العقاقير المضادة للقلق، تعد من المنتجات الاكثر خطورة على الصحة، كما ان حبوب " اكونت " التي تؤخذ على شكل حبوب سكرية و من المفترض انها تقلل الالتهابات و الام المفاصل و النقرس، فمن مخاطرها الغثيان و التقيؤ و الضعف و الشلل و مشاكل في التنفس و مشاكل في القلب و ربما المرض.