هل ستنهي " الخلايا الجذعية " الام المفاصل ؟

الام المفاصل

الام المفاصل

الخلايا الجذعية

الخلايا الجذعية

يتم تعريف الام المفاصل على انها الام في مفاصل الجسم، و هي الام شائعة جدا في التهابات المفاصل المزمنة، و تظهر الام المفاصل في حالة تطور التهاب المفاصل او اصابة احد المفاصل، و تعد هذه الالتهابات احد اكثر المشاكل الطبية شيوعاً و تصيب ملايين البشر حول العالم، و يمكن ان تحدث في اي مرحلة عمرية، و غالبا ما تتسم الام المفاصل بعدم الراحة، التورم، التهيج، التصلب، بل و تطور الالتهاب حول المفصل او مفاصل اخرى في الجسم.

" الخلايا الجذعية " تحمل املا جديدا ينهي معاناة مرضى الام المفاصل...

توصل علماء اميركيون في جامعة واشنطن الى اكتشاف قد ينهي معاناة المرضى مع الام المفاصل، كما انه يغنيهم عن المفاصل الصناعية، و ذلك باستخدام خلايا جذعية تساعد في نمو انسجة الورك تماثل تماما مفصل الورك، و نجح العلماء ايضا في تطوير انسجة غضروفية من اجل درء الالتهابات التي تلحق بالمفاصل، وفقا لما نشرته صحيفة " تلغراف " البريطانية. 

و اوضح العلماء ان الفكرة من زراعة الورك هي اطالة عمر المفصل قبل ان تؤدي التهابات المفاصل الى تلف اكبر في العظام، مشيرين الى ان التلف الذي يصيب الغضروف قد يؤدي الى احتكاك بين العظام، ما قد يؤدي الى خروجها عن مكانها الطبيعي.

و اكد العلماء ان هذه التكنولوجيا ستستخدم لاحقا في كافة المفاصل، و تمثل املا جديدا بالنسبة الى الاف المرضى الذين يحتاجون الى استبدال الورك او الركبة سنويا.

عمليات استبدال المفصل الصناعي
يُذكر بان عمليات استبدال المفصل الصناعي من اكثر الطرق فعالية في الوقت الحالي للتخلص من الام المفصل، لاسيما اذا فشلت الطرق التحفظية في العلاج، و يتم ذلك بواسطة استبدال الاسطح التالفة، او عن طريق تعديل استقامة القدم و تحسين الية الركبة، ما يسمح للعضلات التي اضعفها الاحتكاك على استعادة قوتها.

علما بان وجود الام و مشكلات في المفاصل لا يعني ان ذلك يحتم على المريض زراعة مفاصل او ترميمها، بل ان هناك العديد من الطرق و الاساليب لعلاج مثل هذه المشكلات، و تكون نسبة الشفاء منها كبيرة، خصوصاً اذا كان المرض في بداية مراحله، اذ ان فهم طبيعة المفصل و مكوناته و طريقة عمله تمنح الشخص مجالاً كبيراً في حماية هذا الجزء الحساس من جسمه.