تعرفوا على التصاقات البطن

الم و انتفاخ في البطن

الم و انتفاخ في البطن

الم في البطن من اعراض التصاقات البطن

الم في البطن من اعراض التصاقات البطن

العمليات الجراحية السبب الاكثر شيوعا لالتصاقات البطن

العمليات الجراحية السبب الاكثر شيوعا لالتصاقات البطن

يبدو مصطلح التصاقات البطن مصطلح غير مالوف، بينما هي احدى الاصابات التي يتعرض لها الكثير من الاشخاص بعد الخضوع للعميات الجراحية، حيث تشير الاحصائيات الى ان نسبة 55-94 بالمائة من المرضى الذين يخضعون لاحدى العمليات الجراحية المفتوحة معرضون لخطر الاصابة بالالتصاقات في البطن. 

التصاقات البطن

التصاقات البطن هي عبارة عن " ندوب " داخلية تؤدي الى التصاق انسجة البطن مع اسطح الاعضاء المجاورة لها، اي ان الاصابة بها تؤدي الى حدوث حالة غير طبيعية تلتحم فيها الجدران الداخلية للبطن مع الاعضاء المجاورة لها.

اسباب التصاقات البطن

يعدّ الخضوع للعمليات الجراحية في البطن السبب الاكثر شيوعاً للاصابة بالالتصاقات البطنية، و تشمل ابرز انواع العمليات الجراحية المفتوحة التي تزيد من احتمال الاصابة بالالتصاقات البطنية ما يلي:

استئصال المرارة، استئصال المعدة ( ازالة كامل المعدّة او اجزاء منها جراحياً ) ، استئصال الزائدة الدودية، استئصال الرّحم، استئصال القولون ( ازالة كامل القولون او اجزاء منه جراحياً)، البتر البطني العجاني ( يشمل استئصال كلّاً من الشرج و المستقيم و القولون السيني)، عمليات الاوعية الدموية البطنية ( وهي عمليات جراحية لفتح الاوعية الدموية المسدودة في منطقة البطن).

و لا تقتصر اسباب الاصابة بالالتصاقات البطنية على الخضوع للعمليات الجراحية المفتوحة فحسب، بل تشمل ايضاً عوامل غير جراحية كالاصابة بانواع العدوى المختلفة و الالتهابات و الخضوع للعلاج الكيميائي و الاشعاعي و الاصابة بالسرطان، و التي قد تؤدي الى تلف الانسجة و الاصابة بالالتصاقات البطنية.

اعراض التصاقات البطن
يعاني بعض المصابين بهذه الحالة من مجموعة من الاعراض الحادّة و المزمنة تشمل ما يلي:

- انتفاخ البطن.
- عدم انتظام عملية التبرّز.
- الم في البطن.
- اضطرابات هضمية.
- الانسداد المعوي.

و قد تشمل الالتصاقات البطنية في بعض الحالات الاعضاء التناسلية الانثوية، مما يؤدي الى الاصابة بحالات العقم و الام الحوض المزمنة عند النساء.

علاج التصاقات البطن

لا يكون علاج الحالات الخفيفة من الالتصاقات البطنية عادةً امراً ضرورياً، حيث انها لا تتسبب بظهور اية اعراض خطيرة على المرضى عموماً، و لكن يتمّ اللجوء الى التدخل الجراحي لعلاج بعض الحالات الشديدة من الالتصاقات التي تؤدي الى انسداد الامعاء او الحاق اضرار بالغة بالجهاز التناسلي، الاّ ان خضوع المرضى لمزيد من العمليات الجراحية يعرضهم ايضاً لخطر الاصابة بالتصاقات جديدة، لذلك فان الوقاية من الالتصاقات البطنية ينبغي ان تمثّل الهدف الرئيسي لكافة الجراحين، وفقا لراي الاخصائيين في مستشفى الملك فيصل التخصصي و مركز الابحاث.

الوقاية من التصاقات البطن

باتت الاساليب والاستراتيجيات العامة التي تساهم في الوقاية من حدوث الالتصاقات البطنية اكثر تطوراً و انتشاراً في عصرنا الحالي، و بالتالي يتعيّن على مقدّمي خدمات الرعاية الطبية اعتمادها لتصبح جزءاً لا يتجزا من الممارسات السريرية الروتينية. 

و يتيح اعتماد التقنيات و الاستراتيجيات الجراحية التالية الحدّ من احتمال الاصابة بالالتصاقات، ومن ابرزها جراحة المناظير، استخدام المواد المساعدة المضادة للالتصاق.