لن تتوقعوا تأثير الصيام على الصحة النفسية

فوائد الصيام

فوائد الصيام

تأثير الصيام على الصحه النفسية

تأثير الصيام على الصحه النفسية

بالفعل كما كتبنا في العنوان، لن تتوقعوا تأثير الصيام على الصحة النفسية، فشهر رمضان بما فيه من عبادات وعادات هو بمثابة دورة مكثفة ذات فائده عظيمة نحظى بها نحن كمسلمين سنويا، واليكم اقوى فوائد الصيام وشهر رمضان على الصحة النفسية وهي:

1- تنشيط القوة الروحية.

ان القوة الروحانية تفيد الجسم عبر عده طرق، فهي:

- تمنحك الطمانينة والسكينة والاسترخاء والاستقرار النفسي والتوافق.

- ترفع من قدرتك على تحمل ضغوط الحياة، والتكيف مع المصائب والنوازل والكوارث.

 - تحبسك عن كثير من السلوكيات الضارة بالصحة، كالتدخين.

-  تعدل من نظرتك واسلوبك في التفكير نحو الاحداث و الاشخاص و الاشياء التي حولك.

- الروحانية والخشوع.

ان في العبادات والقرب من الله تعالى قوة حقيقية، تسمو بالإنسان وتزكيه، وتخفِف من التوتر الذي يشغله، وتربطه بقوه الله العلوية، فيشعر بالامان النفسي ويمتلىء قلبه بالاطمئنان.

- الاسترخاء والتأمل

الاسترخاء علم قائم بذاته، واشتهر كثيرا في السنوات الاخيرة، حين وجدت الدراسات فيه فوائد كثيرة،  وطرق الاسترخاء في الطبِ النفسي كثيرة، وتعتبر قراءة القرآن والاعتكاف وصلاة الليل الخاشعة والذكر، من اهم طرق الاسترخاء المفيده للصحة النفسية.

- القدرة على ضبط الذات.

يتميز رمضان والصيام عموما بدرجة كبيرة من القدرة على ضبط الذات ، وهناك مدارس نفسية ترى أن الاستقرار النفسي يحصل عبر القدرة على ضبط الذات.

- التواصل الاجتماعي.

يكثر في رمضان التواصل بين افراد الاسرة الواحده، الوالدين والابناء، ومع الاقارب و الاصدقاء. وهذا التواصل الاجتماعي له أثره الكبير في التوافق النفسي مع الاخرين، وهو جزء مهم في منظومة الاستقرار النفسي، بل ان بعض المدارس النفسيه تبني فلسفتها بالكامل على هذا التواصل الاجتماعي.