تعرفوا على حملة " اطمئن " التي اطلقتها الصحة السعودية 

من فعاليات الحملة

من فعاليات الحملة

من بروشورات حملة اطمئن

من بروشورات حملة اطمئن

تدشين حملة اطمئن

تدشين حملة اطمئن

تحرص وزارة الصحة السعودية كل الحرص على توفير الخدمة الصحية المتميزة على مستوى العالم، في اطار ما توليه حكومة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، من اهتمام كبير بالجانب الصحي و الوقائي و التثقيفي لكافة افراد المجتمع، و انطلاقا من ذلك تم تدشين حملة التوعية الصحية بمرض التهاب الكبد الفيروسي ( ج ) تحت مسمى " اطمئن ".

حملة " اطمئن "  


تم تدشين حملة التوعية الصحية " اطمئن " تحت رعاية المشرف العام على متابعة تقييم و تطوير الاداء بوكالة الصحة الوقائية بوزارة الصحة الدكتور سلطان الغامدي، و المنظمة من قبل وزارة الصحة ممثلة في  الوكالة المساعدة للصحة الوقائية و بالتعاون مع الجمعية السعودية لامراض و زراعة الكبد و العيادات الشامله التخصصيه لقوى الامن بجدة و ذلك في مستشفى الملك فهد بجدة.

تركز حملة " اطمئن" على اهميه معرفة الجميع باعراض التهاب الكبد الفيروسي ( ج ) و سبل الوقايه منه و الية العلاج المتبعة، و تهدف الحملة التي تستمر طيلة ايام السنة و في جميع مناطق السعودية و باماكن مختلفة منه الى توعية المواطن و المقيم بمرض التهاب الكبد الفيروسي ( ج ) للحفاظ على الصحة، حيث ان هذا الفيروس ينتقل عبر الدم، و تتطلب الوقاية من الاصابة بهذا الفيروس، تجنب مشاركة الادوات الشخصية الحادة مثل ادوات الحلاقة و عدم الوخز بالادوات الحادة الملوثة، مثل الحجامة الغير مرخصة و ابر المخدرات.

علما بان الحملة تتضمن مشاركة مميزه للفريق الطبي من العيادات الشاملة التخصصية لقوى الامن بجدة المكون من مدير مختبرات العيادات الشامله التخصصيه لقوى الامن بجدة الرائد الدكتور عبد الرحمن الشهري، و رئيس اللجنة الاكاديمية و التعليمية اخصائي اول جينات رياض عيبان.

تشخيص و علاج بمرض التهاب الكبد الفيروسي ( ج ) 


اوضح المشرف على متابعة تقييم وتطوير الاداء بوكالة  الصحة الوقائية الدكتور سلطان الغامدي، انه قد تم بفضل الله حسب الخطة الزمنية الموضوعة في ١٠ اشهر اعتماد عدد ١٨ مستشفى لتشخيص و علاج امراض الكبد الفيروسية، و يجري حاليا تاهيل المزيد من المستشفيات و الكوادر الطبية لتشخيص و علاج الكبد وصولاً للقضاء على مرض التهاب الكبد الفيروسي ( ج ) قبل نهاية ٢٠٣٠ باذن الله.

واشار الدكتور الغامدي الى الالية المتبعة عند الاشتباه بالاصابة بالمرض، حيث يتم التشخيص مبدئيًا باي منشاة طبية حكومية او خاصة، و في حال ثبوت ايجابية العينة يتم توجيه المريض الى المدن الطبية او المستشفيات بالمملكة و المختصة بالعلاج ، و المجهزة بالكوادر الطبية المؤهلة لاستكمال التشخيص الدقيق و من ثم العلاج .