هل لطول القامة او قصرها علاقة بالامراض ؟

احتمال اصابته بمرض الزهايمر بنسبة تقارب 60 في المئة

احتمال اصابته بمرض الزهايمر بنسبة تقارب 60 في المئة

طول القامة وقصرها سبب في بعض الامراض

طول القامة وقصرها سبب في بعض الامراض

سكري الحمل يعتمد على الطول والقصر ايضا

سكري الحمل يعتمد على الطول والقصر ايضا

بين طول القامة وقصرها وهيبتها وخيبتها كما نتناقلها في الامثلة الشعبية و الموروثات القديمة والتي عززت هوية بعض الاشخاص بحسب طوله وقصرة فتفاوتت مابين اعطاء الطول والقصر حقه في المديح والذم ، ولكن الدراسات الصحية كان لها راي اخر بينهما.

هل للطول علاقة بالامراض خصوصا السرطان ؟ 
اثبت علماء المان بالتعاون مع زملائهم بجامعة هارفرد الامريكية ان طول قامة الانسان له تاثير كبير في تقرير وفاة الشخص جراء الامراض المنتشرة، بغض النظر عن مؤشر كتلة جسمه والعوامل الاخرى، ومن هذه الامراض التي اوضحها الفريقان هي :


- السرطان : اذ افاد باحثون من ولاية جيفو اليابانية ان طوال القامة من الرجال اكثر عرضة لاحتمال الاصابة بسرطان القولون بواقع مرتين مقارنة بالرجال قصيري القامة و اظهرت النتائج ان طوال القامة الذين يتجاوز طولهم 168 سنتيمتراً هم اكثر عرضة للاصابة بسرطان القولون مقارنة بمن هم اقصر منهم.

وفي دراسة اخرى أجريت في كلية ألبرت آينشتاين للطب في الولايات المتحدة، تبين أن كل زيادة إضافية قدرها 10 سنتيمترات في الطول ترفع خطر الإصابة بالسرطان بنسبة 17 في المئة. وكان أقوى الارتباطات بين طول القامة والسرطان هو سرطان الجلد والقولون والرحم والكلى والغدة الدرقية والمثانة ، وعزا العلماء السبب في هذا الارتباط لنظرية واحدة هي ان طويلي القامة لديهم مستويات اعلى من بروتين يسمى عامل النمو الذي يشبه الإنسولين، أو IGF، والذي يبدو ان له علاقة بالسرطان.

- امراض القلب: من خلال دراسة جديدة اجريت في جامعة ليستر البريطانية، تبين ان طول القامة قد يغير احتمال الاصابة بمرض القلب التاجي، فكلما كان الشخص قصيراً يزداد احتمال اصابته، ويعد مرض القلب التاجي من اكثر الأمراض المسببة للوفاة في العالم . واوضحت مراجعة نشرت في المجلة الاوروبية لامراض القلب، ان احتمالات اصابة المراة التي يزيد طولها على 160 سنتيمتراً بامراض القلب تقل بنسبة 28 في المئة عن احتمالات اصابة المراة القصيرة. 

- تجلط الدم: بينت دراسة نرويجية ان احتمالات إصابة الشخص الطويل بجلطات الدم هي اكثر ثلاث مرات عن احتمالات اصابة قصير القامة ، ويكمن السبب في ان دماء طوال القامة يتم ضخها لمسافات اطول من المسافات التي تقطعها دماء اصحاب القامات القصيرة، ما يؤدي لضعف تدفق الضخ وبالتالي زيادة احتمال تجلط الدم.

- سكري الحمل: في دراسة لباحثين من كلية الطب التابعة لجامعة سيتي في نيويورك شملت قرابة ربع مليون حامل، تبين أن الحامل التي يزيد طولها على 165 سنتيمتراً تكون احتمالات إصابتها بما يسمى سكري الحمل ما بين 20 و 60 في المئة أقل من احتمالات الحامل ذات القامة القصيرة.

- داء الزهايمر: ذكرت دراسة لباحثين اميركيين ان الرجل الذي يزيد طوله عن 175 سنتيمتراً يقل احتمال اصابته بمرض الزهايمر بنسبة تقارب 60 في المئة عن احتمالات اصابة قصير القامة.