الانسولين عن طريق الفم .. قريبا

الانسولين عن طريق الفم قريبا

الانسولين عن طريق الفم قريبا

الانسولين الفموي بدلا من ابر الانسولين

الانسولين الفموي بدلا من ابر الانسولين

الانسولين العلاج الافضل لمرضى السكري

الانسولين العلاج الافضل لمرضى السكري

يصاب الاشخاص بداء السكري ذلك المرض المزمن عندما يعجز البنكرياس عن انتاج الانسولين (وهو الهرمون الذي ينظّم مستوى السكر في الدم بكمية كافية) او عندما يعجز الجسم عن الاستخدام الفعال للانسولين الذي ينتجه.

العلاج بالانسولين عن طريق الفم
اثبتت الدراسات المتعاقبة اهمية العلاج المكثف بالانسولين الذي اثبت فعاليته في الحد من مضاعفات مرض السكري المعتمد على الانسولين، و غير المعتمد على الانسولين، بينما لا تزال حقن الانسولين و ان كانت صغيرة و خاصة المتطورة منها، مؤلمة و مخيفة نوعا ما.

و في نتيجة مفاجئة لمرضى السكري، يبدو ان الحلم سيصبح حقيقة قريبا، حيث اُثبتت فعالية العقارات التجريبية للانسولين الفموي (عن طريق الفم).

عقار تجريبي للانسولين الفموي 
وفقا لما اظهرته البيانات الاولية من المرحلة المتوسطة لتجارب العلاج الفموي للانسولين، فقد نجح هذا العلاج في تقليص مستويات الغلوكوز في الدم، وانخفض مستوى الغلوكوز خلال الليل بشكل كبير بين المرضى الذين يعانون من النمط الثاني لداء السكري، و من المرجح ان تفاجئ هذه النتيجة الكثير من المشككين الذين لم يصدقوا ان بالامكان تعاطي الانسولين عبر الفم لانهم كانوا يستبعدون ان يحقق التأثير المقصود بسبب العصارة الهضمية.

و اكدت احدى الشركات المنتجة للعقار التجريبي انه قد تم التوصل اخيرا الى نقطة تتجاوز الشك، بان الانسولين الفموي فعال، بينما يجب ان تتكرر النتيجة الايجابية في المرحلة القادمة و الاكبر من التجربة قبل تقديم الدواء المعروف باسم "اورمد-0801" للحصول على الموافقة اللازمة، مشيرة الى ان بيانات المرحلة الحالية التي شارك فيها 180 مريضا تمثل نقلة كبرى.

علما بان الدراسة التي استمرت 28 يوما شملت مرضى لم تتم السيطرة على داء السكري من النمط الثاني لديهم بعقار ميتفورمين، و تناولوا جرعات قبل النوم، مع مراقبة مستويات الغلوكوز في دمهم اثناء الليل بشكل مستمر، و انخفضت نسبة الغلوكوز خلال الليل في دم من تلقوا الانسولين الفموي بنحو 6.5% مقارنة بمن تعاطوا دواء وهميا، و لم يتم الابلاغ عن اي تأثيرات جانبية سلبية خطيرة او مشكلات تتعلق بنقص السكر في الدم.

تجارب الانسولين الفموي في المانيا 
من جانب اخر اكد البروفيسور دان زجلر، استاذ الباطنة و السكر بجامعة "هاينرتش هاين" بالمانيا، انه فى القريب العاجل سيظهر الانسولين الذى يؤخذ عن طريق الفم ليستفيد منه مرضى النوع الاول و الثانى، مشيرا الى ان الهدف من هذا التغيير هو تخفيف الالم على المرضى و خصوصا الاطفال خلال حصولهم على جرعه الانسولين بالابرة. 

و اوضح البروفيسور زجلر الى ان الانسولين الفموي ما زال فى مراحل التجارب الاولية، مؤكدا ان مضخة الانسولين لم تأخذ موافقة هيئة الاغذية و الادوية الامريكية "FDA" حتى الآن، و مشيرا الى ان زرع البنكرياس يعتبر من الصعب تحقيقه، و لم يأت بنتيجة الا لدى عدد محدود من المرضى.