"ابرة فدا" اول اختراع سعودي لنحت غضاريف الجسم

الدكتور فدا والدكتور مشعل الهرساني

الدكتور فدا والدكتور مشعل الهرساني

نموذج لاختراع ابرة فدا

نموذج لاختراع ابرة فدا

الدكتور عبدالكريم فدا

الدكتور عبدالكريم فدا

لم تعد الاختراعات السعودية اختراعات تقليدية أو محلية فحسب، بل تجاوزت حدود الوطن للانطلاق في فضاء العالمية ومواصفاتها لتنسجم مع مواصفات الاختراعات العالمية، واحتلت مساحة متميزة في القاموس العلمي في قواعد البيانات الدولية، والانجازات الطبية في عالم الاختراعات العالمية. 

احدى هذه الاختراعات "إبرة فدا" أول اختراع سعودي من نوعه يقوم بنحت غضاريف الجسم. 

اختراع "ابرة فدا" 
تعتبر "إبرة فدا" أول اختراع سعودي من نوعه يقوم بنحت غضاريف الجسم، وقدم هذا الاختراع استشاري تجميل الوجه والأنف والأذن والحنجرة الدكتور عبدالكريم رضا فدا، مع زميله الدكتور مشعل الهرساني مدير وحدة الابتكار وريادة الأعمال بجامعة الأعمال والتكنولوجيا، ولقد استغرق عملهما على اختراع هذه الإبرة ما يقارب الثلاث سنوات. 

علماً بأن الدكتور عبدالكريم رضا فدا، احترف مهنة الطب على أيدي أفضل الأطباء في كليفلنت، وقد اختارته دار نشر ألمانية لنشر دراساته في كتاب ألماني يدرس في مجال الطب الحديث، فيما حَظِيَ زميله "الهرساني" بتكريم من جامعة هارفارد نظير 20 ابتكاراً قدّمها للإنسانية.

اهمية "ابرة فدا"
يمكن للمتخصصين استخدام هذه الإبرة المبتكرة في نحت غضاريف الجسم بطريقة تختلف عن كل الطرق المستخدمة حالياً، وخاصة غضاريف الأذن، وذلك لعمليات تقويم الأذن الخفاشية، وإعادتها بشكل طبيعي بدون الحاجة إلى جراحة وتخدير كامل أو حتى تنويم، حيث تقوم الإبرة بنحت الغضروف وتصحيح الأذن الخفاشية بتخدير موضعي وفي فترة لا تتجاوز ١٥ دقيقة، وبأقل التكاليف والآلام، ويمكن استخدامها كذلك في نحت الغضاريف الأخرى في أجزاء مختلفة من الجسم مستقبلاً مثل العمود الفقري والركبتين وغيرها دون الحاجة إلى جراحة أو فتح الجلد، ويعتبر ذلك حلاً طبياً متطورا للمرضى الذين يعانون من وجود مثل هذه المشاكل الغضروفية. 

تصنيع الابرة
حصلت فكرة "ابرة فدا" على براءة اختراع سعودية، وهي في طريقها لأخذ البراءة العالمية، كما تم تسجيلها بأوروبا وأمريكا، ويتم تصنيعها حاليا من قبل شركة إنكس الفرنسية المتخصصة في صناعة الإبر الطبية، التي بدأت تنفيذ هذه الفكرة وتصنيع الإبرة، ليصبح الاختراع اختراعاً "سعودياً" بشهادة منتج عالمي مصنّع بأفضل المعايير العالمية.

وحول ذلك اوضح استشاري تجميل الوجه والأنف والأذن والحنجرة الدكتور عبدالكريم رضا فدا، ان الاختراع الذي قدمه مع زميله الدكتور مشعل الهرساني، وصل إلى مرحلة متقدمة من التصنيع، بعد توقيع شراكة التصنيع، وسيتم استلام أول دفعة من الإبرة خلال الأسابيع القادمة، وذلك بالتنسيق مع سفارة خادم الحرمين الشريفين في باريس.

وبين فدا ان هذه الشراكة هي نتاج تميّز الطب في فرنسا واستخدام أعلى المعاير الأوروبية في هذه المجالات الطبية، وتعد "إبرة فدا" أحد نماذج الاختراعات السعودية التي جاءت كنتاج الأفكار المبتكرة التي تجمع بين الخبرات العلمية المختلفة.