بديلا عن الهرم الصحي الغذائي: نقدم لكم الطبق الصحي الغذائي

تشكل الخضراوات نسبة 30% من الطبق الصحي الجديد

تشكل الخضراوات نسبة 30% من الطبق الصحي الجديد

نسبة البروتين هي 20%

نسبة البروتين هي 20%

تبقى الرياضة جزء مهما من الحياة الصحية المتوازنة بالاضافة الى الطعام

تبقى الرياضة جزء مهما من الحياة الصحية المتوازنة بالاضافة الى الطعام

الطبق الصحي الجديد وتقسيم الاغذية فيه

الطبق الصحي الجديد وتقسيم الاغذية فيه

تشكل الحبوب نسبة 30% من الطبق الجديد

تشكل الحبوب نسبة 30% من الطبق الجديد

تاخذ الفواكه نسبة 20% من الطبق الصحي الجديد

تاخذ الفواكه نسبة 20% من الطبق الصحي الجديد

بعدما اعتدنا لسنوات طويلة على الهرم الصحي الغذائي الذي يقسم مصادر الغذاء لحصص متفاوتة بحيث تاتي الحبوب بين 8 و11 حصة، فيما تنقسم مشتقات الالبان بين 3 و4 حصص والخضراوات بين 3 و5 حصص يوميا، يتجه القيمون على الغذاء في العالم نحو تقسيم جديد للغذاء يعتمد في هذه المرة على الطبق.

فقد قامت الحكومة الامريكية، ممثلة بادارة التغذية من قبل وزارة الزراعة الامريكية، باستخدام الطبق الغذائي بدلا من الهرم، وهو عبارة عن رسم لطبق وكوب مقسم لخمس مجموعات غذائية بنسب مختلفة تمثل التالي:


-    30% لمجموعة الخضراوات
-    30% لمجموعة الحبوب
-    20% لمجموعة البروتين
-    20% لمجموعة الفواكه.

اما مشتقات الالبان ككوب الحليب او الزبادي فتتمثل بدائرة صغيرة. 

والطبق الصحي الغذائي الذي عمل خبراء التغذية في كلية هارفارد للصحة العامة على تطويره، هو بمثابة دليل جديد لتحضير غذاء صحي ومتوازن داخل المنزل وخارجه.

ويبدو من الطبق الجديد احتلال الخضراوات والحبوب لمعظم الطبق، فيما تاخذ الفواكه والبروتينات حصة اقل، والاضافة الجديدة المتمثلة في كوب الحليب او الزبادي.

ما الذي الطبق الغذائي الصحي؟

لنحصل على طبق غذائي صحي، لا بد من الالتزام ببعض التوصيات الصحية التي تضمن حصولنا على غذاء صحي ومتكامل. وبالتالي يجب علينا تناول التالي


-    نصف حصتنا الغذائية من كل طبق يجب ان تكون من النشويات.
-    جعل نصف طبقنا من الخضراوات والفواكه.
-    استخدام مشتقات الالبان واجبان قليلة او خالية الدسم.
-    عدم الاسراف في تناول الطعام والاستمتاع به. 
-    الاستفادة من عدة وجبات صغيرة وصحية بدلا من الوجبات الكبيرة والدسمة.
-    استخدام الزيوت النباتية الصحية وعلى راسها زيت الزيتون، اضافة الى زيت دوار الشمس والكانولا والذرة.
-    الابتعاد عن الدهون المشبعة قدر الامكان.
-    تقليل تناول الحلويات والسكريات.
-    ضرورة الاكثار من شرب الماء يوميا (ما لا يقل عن 8 اكواب في اليوم الواحد).
-    ممارسة الرياضة بانتظام.
-    الاقلاع عن تناول المشروبات الغازية والمشروبات المليئة بالسكريات كمشروبات الطاقة.
-    تجنب استخدام الملح والابتعاد عن تناول الاطعمة المشبعة بالصوديوم. 

الغذاء الصحي والمتوازن يوصلنا لتغذية سليمة للجسم والعقل، ما يساعد على نمو اجسامنا وعضلاتنا بشكل سليم، ويساعد ايضا في تطوير قدراتنا الحركية والعقلية وفي تطوير المخ وتحسين عمل وظائفه.

واهم ما يساعدنا عليه الغذاء الصحي، تجنب الاصابة بالبدانة والامراض المزمنة كالسكري وامراض القلب وغيرها.

فان كنتم مثلي، تسعون لحياة صحية وسليمة، قوموا بوضع صورة من الطبق الصحي الغذائي على الثلاجة او بقربكم دوما، لتذكيركم بما يجب ان تتناولوه للحصول على صحة جيدة دوما من خلال الغذاء.