سببان رئيسان وراء هشاشة العظام لدى السعوديات والخليجيات

الدكتور محمد الروبي

الدكتور محمد الروبي

هشاشة العظام

هشاشة العظام

في أوقات عديدة تفرض علينا البيئة التي نعيش بها التعرض لبعض الأمراض مثل بلدان تنتشر بها فيروس "C" الكبد الوبائي بسبب طبيعة المياه وسلوك الحياة بها، وبلدان أخرى تتميز بإرتفاع أمراض السمنة والبدانة، ومناطق أخرى بحسب وضعها الجغرافي والتضاريس ينتشر بها الأمراض التنفسية، وغيره من الأمثله حول العالم، وبالتالي تتميز دول الخليج بسبب مناخها الحار والرطوبة العالية لفترات طويلة من السنة وطبيعة نمط المعيشة بمعاناة سكانها من هشاشة العظام وغالبا ماتصاب به المرأه أكثر من الرجل. يتحدث "الدكتور محمد أيمن الروبي إستشاري جراحة العظام والمفاصل والعمودي الفقري بمستشفى حي الجامعة الخاص بجده" عن أسباب إنتشار هشاشة العظام بين أوساط السيدات الخليجيات وتحديداً المملكة العربية السعودية وكيفية الوقاية من التهاب فقرات العامود الفقري. 
 
مشاكل العظام لدى المرأه الخليجية:
يصف الدكتور محمد الروبي مشاكل العظام لدى المرأة الخليجية  أنها تتفرع من عاملين أساسيين هما:
 
1-عدم التعرض لأشعة الشمس بشكل كافي وبالتالي نقص في فيتامين "د" 
 
2-الإصابة بالأمراض التي لها علاقة بزيادة الوزن والسمنة. 
 
فالعامل الأول مرتبط إرتباطا وثيقا بعدم إتاحة الأماكن المفتوحه التي تساعد على ممارسة الرياضة وعملية تجديد الهواء الذي يلعب دوراً هاماً ورئيسياً على صحة العظام لدى الإنسان. أيضا من جانب آخر إرتداء العباءه السوداء والتي تعتبر جزءاً لايتجزأ من عادات وتقاليد منطقة الخليج، والتي تعكس بشكل سلبي للإستفاده من موجات الشمس النافعه، مما يتسبب للإصابة بهشاشة العظام في جسم المرأه. ومن جهة أخرى فإن الأجواء الحاره لمدة 9 شهور في السنه لاتسمح بالخروج وممارسة الرياضة في الأماكن المفتوحه حيث ان الأماكن المغلقه غير مناسبه لصحة السيدات ، وبالتالي يعانين السيدات من خشونة المفاصل وبتآكل سطح المفصل بسبب زيادة الوزن وعدم توفر عضلات متوازنه بالمفصل. والضعف العام في العضلات نتيجة التغذية السيئة و شرب الماء بشكل غير كافي ، بلإضافة إلى التعرض للمكيفات بشكل مستمر وعدم  الإعتماد على الهواء المتجدد، ما ينتج عنه  الشعور بآلام أقرب إلى ألم الروماتيزم. 
 
كما يوضح الدكتور الرومي بقوله: من خلال موقع عملنا في جنوب جده أتضح أن هناك 75% من سكان منطقة جنوب جدة يعانون من هشاشة العظام ونقص فيتامين "د" مع إختلاف المستويات الإجتماعية والتعليمية. 
 
أما العامل الثاني وهو  إرتفاع المستوى المعيشي والرفاهية المؤدية إلى زيادة الوزن والسمنه وقلة النشاط الحركي، وأيضا فترة إنقطاع الطمث لدى السيدات  لذي يؤثر على التكوين العظمي ، وأيضا الإنجاب المتكرر. وعدم تناول الألبان بشكل كافي يأثر سلباً على صحة العظام ممايعرض إلى الإصابة بهشاشة العظام.
 
الوقاية من إلتهاب فقرات العامود الفقري:
العامود الفقري هو عبارة عن رأس الخيمة التي تعمل على حماية جميع أعضاء الجسم والذي يحمي إتزان العامود الفقري هي قوة بناء العضلات ، ومايضعف العامود الفقري هو طريقة حمل الأثقال بشكل خاطئ والجلوس لساعات طويلة بشكل غير سليم، وأيضا ضعف العضلات التي تعتبر السبب الرئيسي لضعف العامود الفقري  وتحديدا عندما ترتبط بعضلات البطن . فالبدانة لها أشكال مختلفة ومن أسوء حالات البدانة هي السمنة المتراكمة في البطن والأرداف وعندما يزيد حجم البطن يحدث ضعف في المناعه حيث أن إتساع مساحة العضلات في  البطن تأخذ المنشأ لها  من منطقة  الظهر، ونجد بعض الأشخاص يعانون من عضلات البطن الضعيفة ويحملون الأثقال بشكل خاطئ فيصاب فورا بخشونه في آخر فقرتين من سلسلة العامود الفقري.