الدكتورة مرفت الحجيلان وحديث عن الأمراض الجلدية والصدفية بالمملكة

 أجهزة علاجية مطورة لأمراض الجلد في مستشفيات المملكة

أجهزة علاجية مطورة لأمراض الجلد في مستشفيات المملكة

الكشف المستمر والتوعية تقلل من الأمراض وتساهم في شفائها

الكشف المستمر والتوعية تقلل من الأمراض وتساهم في شفائها

الصدفية من الأمراض الجلدية التي يعاني منها الكثيرين

الصدفية من الأمراض الجلدية التي يعاني منها الكثيرين

تميز قسم الجلدية بمدينة الملك سعود الطبية بوجود عيادات متخصصة لأمراض وجراحة الجلد والليزر وأوضحت رئيسة قسم الجلدية بالمدينة الدكتورة مرفت الحجيلان أن القسم يقوم بمتابعة الحالات المحولة من مختلف المستشفيات والمراكز الصحية من خلال نظام تنسيق الالكتروني، ويعمل الأطباء بالقسم على تشخيص الامراض الجلدية بدقة سريريا ومخبريا.
 
كيف تقومون بمتابعة هذه الحالات ؟ وماهو أفضل العلاجات المستخدمة ؟ 
نقوم بعمل العينات التشخيصية بطرق متعددة ودراستها بالتعاون مع مختبر التشريح النسيجي مجهريا وبإستعمال المصبغات التشخيصية الملونة وطريقة الومضان المناعي ، كذلك يتم التعاون مع مختبرات البكتيريا والفيروسات والفطريات حيث ترسل العينات المأخوذة بالقسم لتحديد أمراض الجلد الناجمة عن الجراثيم المختلفة ، لنقوم بعلاج جميع الأمراض الجلدية والتناسلية بكافة الطرق العلاجية الحديثة والمتاحة وتشمل علاج دوائي موضعي عن طريق الفم ، حقن داخل الجلد ، و حقن تحت الجلد ، والعلاجات البيولوجية ،حيث يعد العلاج البيولوجي من احدث وسائل العلاج لبعض الامراض.
 
ماهي أنواع العلاجات الأخرى المطورة التي تستخدمها المستشفيات ؟ 
هناك العلاج الضوئي بأجهزة الأشعة فوق البنفسجية ضيق الحزمه "من الفئة ب" والعلاج الضوئي بالليزر "إكزيمر ليزر" و كذلك العلاج بأنواع الليزر المختلفة لأمراض الجلد الصباغية والوعائية وكذلك الندبات وفرط الشعر المرضي ، وهناك أيضا العلاج الجراحي منها " جراحة الجلد ، الكي الكهربائي ، العلاج بالتبريد".
 
كيف تقومون بتثقيف المرضى بهذه الأمراض ؟ 
نحن نحرص كثيرا على توعية الجميع بجميع الأمراض الجلدية ، ويقوم القسم بالتثقيف والتوعية للمرضى المراجعين شفهيا أو بتوزيع المنشورات الكتابية الخاصة ببعض الأمراض الجلدية الشائعة ، و حرصنا أيضا على تنظيم اليوم التوعوي العالمي لمرضى الصدفية مره كل عام و بشكل دوري حيث يتم توزيع الكتيبات بالإضافة للأقراص المدمجة التي تحتوي على المعلومات المفصلة عن مرض الصدفية أسبابها وطرق تشخيصها وعلاجها ونسبة إنتشارها وعلاقتها بالوراثة بالإضافة للقاء مفتوح مع المرضى. 
 
هل يعتبر مرض الصدفية من الأمراض الشائعة في المملكة ؟ 
نعم ففي الرياض فقط تم تسجيل حالات الصدفية تحت إشراف الجمعية السعودية لأمراض الجلدية بحالات بلغت 60 حالة ، وأن الدراسات التي أجريت في السعودية تؤكد أن معدلات انتشار المرض تتراوح بين 3 ­ 1.5 في المائة ، حيث قامت الجمعية السعودية لأمراض وجراحة الجلد بإطلاق "برنامج السجل الوطني لمرضى الصدفية بالمملكة" الذي يساعد على الحصول على معلومات مؤكدة عن المرض من جوانب عدة مثل الأعراض، المضاعفات، الأعراض الجانبية للدواء، مقدار الاستفادة من استخدام كل دواء، إمكانية بناء قاعدة معلومات مفيدة في إجراء الأبحاث المختلفة عن المرض. 
 
متى بدأت فكرة إنشاء البرنامج ؟
بدأت في عام 2010. حيث تم إنجازه على مراحل بداية من وضع أسس البرنامج بالمستشفيات ثم تطوير نسخة تجريبية على الإنترنت وجرى الانتهاء من المرحلة الأولى من الموقع الإلكتروني عام 2013 بعدها تمت دراسة كافة الملاحظات والإضافات على البرنامج وتعديله ليصل إلى الشكل النهائي الموجود عليه الآن، ليدخل مرحلة التطبيق في 4 مستشفيات. وكبداية تم تسجيل أكثر من 270 حالة وعمل دراسات عليها من خلالها البرنامج، ويجرى حاليا توسيع النطاق الجغرافي للسجل الوطني لمرضى الصدفية ليشمل 16 مستشفى بمختلف مناطق المملكة.