ماذا تعرفين عن متلازمة "الجوع الليلي"؟

المصابون بالجوع الليلي يعانون عادةً من زيادة في الوزن

المصابون بالجوع الليلي يعانون عادةً من زيادة في الوزن

تختلف متلازمة الجوع الليلي عن البوليميا أو الشره العصبي

تختلف متلازمة الجوع الليلي عن البوليميا أو الشره العصبي

متلازمة الجوع الليلي

متلازمة الجوع الليلي

لمن اعتادوا على الإستيقاظ من النوم ليلاً والذهاب إلى الثلاجة لتناول الطعام، ننبئكم أنكم مصابون بما يُعرف ب "متلازمة الجوع الليلي". والمصابون بهذه المتلازمة يأكلون كثيراً بعد الإستيقاظ ليلاً كي يستطيعوا العودة للنوم من جديد.
 
فما هي هذه المتلازمة؟ ما أسبابها وأعراضها وكيفية التخلص منها؟
 
إضطرابٌ فيزيولوجي
متلازمة الجوع الليلي والأكل أثناء الليل هي نوعٌ من اضطراب الشعور بالجوع والحاجة لتناول الطعام، تُعرف أيضاً بالجوع الليلي ويعاني المصابون بها منها بشكل منتظم ليلاً. 
 
تصل نسبة المصابين بهذه المتلازمة بحسب التقديرات، إلى حوالي 2% من تعداد السكان في ألمانيا، وقد تمَ التعرف على متلازمة الجوع الليلي واضطرابات الأكل ليلاً منذ حوالي خمسين عاماً لكن الجدل يبقى حول اعتبارها مرضاً أم مجرد عادة حياتية سيئة. وما نستعرضه اليوم هو بحسب موقعي تراوم غيفيشيت وإكسبيرتو الألمانيين، إضافةً إلى بعض المعلموات من موسوعات طبية.
 
بعض الأبحاث تحاول التعرف على أسباب اضطراب الجوع الليلي، التي قد تكون وراثيةً أو بسبب تفاعلات الهرمونات في الجسم. بعض الأمثلة فيما يخص موضوع الهرمونات يتمثل في حاجة الجسم لهرمون الميلاتونين (الذي يتم إفرازه عندما نواجه الظلام وهو يساعد على النوم) أو الحاجة لهرمون اللبتين (ويلعب دوراً كبيراً في تنظيم استهلاك الطاقة ومنها تنظيم الشهية وعملية التمثيل الغذائي) أو زيادة هرمون الغريلين (الذي يُنظَم عمل الشهية وكذلك إفراز هرمون النمو، وتزداد مستويات هذا الهرمون قبل تناول الطعام وتقل بعده). هذه الإضطرابات في الهرمونات قد تكون السبب فيما يُعرف بالشره الليلي المترافق مع الأكل واضطراب النوم والسلوك الإكتئابي المرافق لذلك.
 
يعزو بعض أطباء المخ أسباب متلازمة الأكل الليلي إلى إمكانية أن يكون المصابون بها قد تعرضوا لسوء معاملة أو أذى نفسي خلال الطفولة، وهو ما يفسر أيضاً الجوانب النفسية المرافقة لهذه المتلازمة.
تقع متلازمة الجوع الليلي والأكل أثناء الليل ضمن مجموعة اضطرابات النهم والشره ونوبات الشعور بالجوع، وهي جميعها إضطراباتٌ تحدث بشكل متكرر ويجد الإنسان نفسه خلالها فريسة نوبات جوع شديد.
 
زيادة الوزن
إضطراب الجوع الليلي لا بدَ أن يؤدي لزيادة الوزن، وذلك لأن الإنسان وبسبب سلوكه الذي لا يستطيع التحكم به أو السيطرة عليه، يقوم عبر الأكل بإضافة الكثير من السعرات الحرارية إلى جسمه. وبعكس  "البوليميا" أو مرض الشره العصبي (الذي ترافقه أيضاً نوبات الأكل الشره) ففي حالة الجوع الليلي لا يقوم المصاب بتقيؤ الطعام بل بهضمه ما يؤدي لزيادة وزنه.
 
نتعرف غداً على أعراض الجوع الليلي وكيفية علاجه والوقاية منه.