لهذه الأسباب: حليب الماعز أفضل من البقري!

حليب الماعز

حليب الماعز

لحليب الماعز فوائد كثيرة على الصحة

لحليب الماعز فوائد كثيرة على الصحة

للحليب أهميةٌ كبيرة للصحة، فهو مفيدٌ للعظام والأسنان بسبب احتوائه على نسبة عالية من الكالسيوم الضروري.
 
وأكثر أنواع الحليب شيوعاً هي الحليب البقري، لكن البعض قد لا يستسيغه أو قد تكون لديه حساسيةٌ تجاه هذا النوع. لهذا نستعرض لك عزيزتي اليوم فوائد حليب الماعز، التي تفوق بكثير فوائد حليب الأبقار.
 
فوائد حليب الماعز
 
لهذا الحليب خصائص متفردة تجعله مناسباً في عدد من الحالات الصحية والمرضية، منها:
 
- خاصية تقليل الإلتهابات: يقوم حليب الماعز بتخليص الجسم من الإلتهابات التي تتواجد في المعدة، بعكس الحليب البقري الذي يؤدي لزيادتها.
 
- خاصية التمثيل الغذائي للجسم: بحسب دراسة أميركية، فإن حليب الماعز يعمل على تعزيز عملية التمثيل الغذائي للجسم، وبشكل خاص لعنصري النحاس والحديد المفيدين في حالات عسر الهضم وامتصاص الطعام.
 
- خاصية مناعة الجسم: بسبب احتوائه على أحماض دهنية وبروتينات، فإن حليب الماعز يساهم في تقوية مناعة الجسم بشكل فائق. كما يمتاز باحتوائه على معدن السيلينيوم الذي يندر وجوده في أغذية أخرى، وهو معدنٌ هامٌ جداً للجسم.
 
- خاصية حماية المعدة: حليب الماعز خفيفٌ ويمكن للمعدة هضمه بشكل سهل، بسبب تركيبة الدهون فيه وهي صغيرة الحجم وتجعل إنزيمات المعدة تقوم بهضم الطعام بشكل أفضل. كذلك يعمل حليب الماعز على تنمية البكتيريا النافعة في الجهاز الهضمي مؤدياً بالتالي إلى تحسين عملية الهضم.
 
- خاصية الكالسيوم: هو كحليب الأبقار، يحتوي على الكالسيوم الضروري لحماية الأسنان وتقوية العظام، لكن الفرق يبقى في الأضرار. فحليب الماعز يتسبَب بأضرار أقل من الحليب البقري عند تناوله.
 
من فوائد حليب الماعز الأخرى أنه يقوم بتقليل المخاط بسبب فقره بالدهون وبالتالي لا يتسبَب بالحساسية وزيادة المخاط. كما أنه مفيدٌ بشكل كبير للبشرة لاحتوائه على فيتامينات "أ" و"بي 12" و"دال" و"كاف"، ويحتوي على اليود والمغنيزيوم والبوتاسيوم وهي مركَبات تقوم بترطيب البشرة وعلاج ظهور حب الشباب وعلامات الشيخوخة المبكرة.