علماء النفس يؤكدون: النظر للطبيعة يحسَن عمل الدماغ!

تأمل المناظر الطبيعية يحسَن من عمل الدماغ

تأمل المناظر الطبيعية يحسَن من عمل الدماغ

لتعزيز عمل الدماغ قومي بتأمل منظر طبيعي على شاشة الكمبيوتر لبعض الوقت

لتعزيز عمل الدماغ قومي بتأمل منظر طبيعي على شاشة الكمبيوتر لبعض الوقت

الخشية من تعطَل عمل الدماغ والشيخوخة المبكرة التي يمكن أن تصيب أدمغتنا بسبب الضغوطات اليومية وقلة الحركة وكذلك قلة التفاعل الإجتماعي، يجعل من موضوع تحسين عمل الدماغ أمراً أساسياً نسعى إليه.
 
ويؤكد علماء النفس أن اللجوء للطبيعة والتأمل فيها يساعدان على تعزيز صحة ووظيفة الدماغ بشكل كبير، إن من خلال التواجد في مكان طبيعي ومليء بالخضرة، أو حتى بمجرد النظر إلى صورة على الكمبيوتر لمنظر طبيعي.
 
إن أخذ استراحة لمدة 30 ثانية ومجرد النظر بعيداً نحو الطبيعة أو الخضرة يحسَن من تركيز الدماغ، وكذلك من أدائه لوظائفه.
 
وتشهد بعض الشركات ظاهرة تشجير الأسطح والشرفات التي تعطي منظراً جميلاً ومريحاً للأعصاب، وهو ما ينعكس إيجاباً على عمل الدماغ والتفكير.
 
وفي دراسة حديثة نُشرت في مجلة "علم النفس البيئي" وعملت عليها كيت لي مع مجموعة من الزملاء في جامعة ميلبورن الأسترالية، وجد العلماء أن قطع التركيز على عمل ما والتوجه بالنظر إلى الطبيعة يساعد في تحسين التركيز بنسبة كبيرة. إذ أن الجهد المنصَب على أداء عمل ما قد يجعلنا نشعر بفقدان التركيز والتعب العقلي نتيجة التعقيدات التي ترافق تنفيذ هذا العمل، وبالتالي فإن أخذ استراحة بسيطة والتأمل في منظر طبيعي يريح العقل من القلق والتوتر ليقود التركيز من جديد نحو إنتاجية أفضل.