أضرار القهوة الخضراء في التخسيس السريع

من شأن تناول القهوة الخضراء أن يؤدي الى إضطرابات في النوم و الارق

من شأن تناول القهوة الخضراء أن يؤدي الى إضطرابات في النوم و الارق

من عوارض تناول القهوة الخضراء للتخسيس الشعور بالصداع و الغثيان

من عوارض تناول القهوة الخضراء للتخسيس الشعور بالصداع و الغثيان

مجموعة من الأضرار قد يسببها استخدام القهوة الخضراء للتخسيس

مجموعة من الأضرار قد يسببها استخدام القهوة الخضراء للتخسيس

إستخدام القهوة الخضراء للتخسيس قد يتسبب في مشاكل صحية بسبب نقص الفيتامينات و المعادن

إستخدام القهوة الخضراء للتخسيس قد يتسبب في مشاكل صحية بسبب نقص الفيتامينات و المعادن

أضرار القهوة الخضراء في التخسيس السريع قد تكون مفاجئة لبعض الأشخاص، خصوصاً أن العديد من الدراسات أثبتت فعالية القهوة الخضراء في إنقاص الوزن كما خصص لها الدكتور أوز و هو صاحب أشهر برنامج في العالم للصحة حلقات عديدة في برنامجه ليتحدث عن دور هذه الحبوب كحل آمن و فعال و غير مكلف لفقدان الوزن الزائد.

يذكر أن القهوة الخضراء هي حبوب القهوة الغير محمصة و هي تحتوي على نفس مكونات القهوة العادية لكن الفرق في التحميص. و بما أن القهوة تحتوي على نسبه عالية من الكافيين الذي تقل نسبته كلما زادت درجة التحميص، لذا فإن نسبه الكافيين في القهوه الخضراء أعلى من غيرها، وهذه النسبه العالية تعمل على الحدّ من الشهية المفرطة و قلة تناول الطعام و بالتالي خسارة الوزن. كذلك تحتوي القهوة الخضراء على العديد من المواد المضادة للأكسدة، و تعمل عملية تحميص البن على التقليل من معدل حمض الكلوروجينيك، و هو المادة الفعالة في رفع سرعة التمثيل الغذائي و حرق الدهون في الجسم.

أضرار القهوة الخضراء في التخسيس السريع

و لكن مثلما لها فوائد في إنقاص الوزن، فإن للقهوة الخضراء تأثيرات سلبية و أضرار في التخسيس السريع.

فقد وجدت دراسة أسترالية حديثة أجريت على الفئران أن خلاصة حبوب القهوة الخضراء قد لا تساعد على تخفيف الوزن، بل قد تكون مضرة و تتسبب في أعراض مرض السكري، و هذا ما يطرح تساؤلات عديدة لضرورة القيام بمزيد من الأبحاث حول الإعتقاد بأنها تساهم في إنقاص الوزن.

و أجرى الدراسة باحثون في جامعة غرب أستراليا، و تبين أن " "حمض الكلوروجينيك"  المكون الأساسي في القهوة الخضراء قد يتسبب بأعراض مبكرة للسكري عند الفئران، بما فيها قلة حساسية الخلايا تجاه هرمون الإنسولين و ارتفاع مستويات السكر في الدم بين الوجبات.

و شملت الدراسة مجموعة من عشرة فئران تناولت غذاء غنيا بالدهون مدة 12 أسبوعا، و مجموعة أخرى من عشرة فئران أيضا تناولت الغذاء نفسه مدعما بحمض الكلوروجينيك.

و بعد 12 أسبوعا زاد وزن المجموعتين، غير أن المجموعة التي تناولت حمض الكلوروجينيك زادت لديها بشكل ملحوظ مقاومة الإنسولين، و هي حالة ترتبط بارتفاع السكر بالدم و النوع الثاني من السكري.

و في سياق متصل، اعتبر الدكتور جيرالد فايسمان و هو طبيب و عالم كيمياء حيوية من جامعة نيويورك أن خبراء التغذية يحتاجون إلى الحصول على ضمانات وتأكيدات أقوى تُفيد أن حبوب البن الخضراء لا تتسبب في سوء امتصاص المكونات الغذائية الضرورية داخل الأمعاء.

و تابع: "لو افترضنا أن هذه الحبوب تؤدي إلى إنقاص الوزن بسبب تقليلها القدرة على الاستخلاص اللازم لفوائد المكونات المغذية لما نتاوله من طعام، فذلك يعني أن إنقاص الوزن سيتصاحب مع سوء التغذية، ما قد يؤدي إلى اضطراب دقات القلب، ويُشوش على نُظُم نقل الشارة الكهربائية في عضلة القلب، بالإضافة إلى احتمال التسبب في مشاكل صحية أخرى بسبب نقص الفيتامينات والمعادن".

أما الدكتور أرثور جرولمان و هو عالم صيدلاني بجامعة "ستوني بروك" في نيويورك، فرأى أن الفرضية التي تقول بأن مركبات البوليفينول و حمض الكلوروجينيك هي عوامل محتملة تُساعد على تخسيس الوزن يحتاج الى المزيد من التدقيق، و قال: "إن استهلاك مُستخلَص يحتوي على المواد الكيميائية الجيدة والسيئة في تركيز مكثف هي شيء لا يُنصَح بالقيام به إلى الآن".

و من الأضرار الأخرى التي قد تترتب على إستخدام القهوة الخضراء:

  • إضرابات في النوم و الأرق و ذلك بسبب إحتوائها على نسبة عالية من الكافيين
  • الإكتئاب و التوتر
  • إضطرابات في الجهاز الهضمي
  • غثيان و إسهال
  • هشاشة العظام