للناجيات من السرطان: عليكنَ بأسلوب الحياة الآتي

تناول الطعام الصحي والمتوازن

تناول الطعام الصحي والمتوازن

الحفاظ على وزن سليم ومثالي

الحفاظ على وزن سليم ومثالي

ممارسة الرياضة بانتظام

ممارسة الرياضة بانتظام

التغلب على مرض السرطان ليس كمثله شيء، إنه ببساطة كمن تُبعث فيه الحياة من جديد.
 
وهذا هو حال الناجيات من سرطان الثدي الفتَاك، كل يوم يمضيَنه في محاربة هذا المرض والإنتصار عليه هو حياةٌ جديدة تُكتب لهنَ.
 
ولأن الإنتصار على هذا السرطان الخبيث لن يكون مكتملاً إلا باتبَاع أسلوب حياة مختلف، صحي ومتوازن كي لا يعاود المرض هجومه علينا، لا بدَ لكل ناجية من سرطان الثدي الحفاظ على أسلوب الحياة الآتي:
 
1. الغذاء الصحي والمتوازن: من خلال الإكثار من الخضروات والفواكه والحبوب الكاملة والتقليل من الدهون واللحوم الحمراء والأطعمة المصنَعة والمأكولات الجاهزة، وكذلك تقليل السكر بنسبة كبيرة. كل هذا لا يحمينا من سرطان الثدي، بل من أمراض مزمنة أخرى مثل أمراض القلب والسكري وحتى أنواع أخرى من السرطان.
 
2. الحفاظ على وزن مثالي وسليم: قد تتعرض بعض النساء لزيادة في الوزن بسبب العلاج، فيما تخسر آخريات الوزن خلال رحلة العلاج بفعل آثاره الجانبية. من الهام جداً بعد التخلص من سرطان الثدي، الحفاظ على وزن صحي وسليم لأن السُمنة وزيادة الوزن هي واحدةٌ من الأسباب التي تؤدي لمعاودة الإصابة بالسرطان من جديد.
 
3. ممارسة الرياضة: تساعد التمارين الرياضية في التعجيل بالشفاء وتخفيف الآثار الجانبية التي يحدثها العلاج، كما تحمي من خطر تكرار الإصابة بالسرطان مرةً أخرى. واظبي على ممارسة التمارين الرياضية ما أمكن وبالشكل الذي تقدرين عليه.
 
4. التوقف عن التدخين: كثيراً ما تستمر المرأة الناجية من سرطان الثدي بالتدخين بعد الشفاء من المرض، لكن هذا الأمر يترتب عليه عواقب صحية وخيمة، منها الإمكانية العالية لخطر الإصابة بالسرطان من جديد، كما أن التدخين يتداخل مع بعض العلاجات المعروفة لمرض السرطان. ننصحك بالتوقف عن التدخين لضمان بقائك بمنأى عن معاودة مهاجمة السرطان مرةً أخرى.
 
5. تنشيط الذاكرة: قلة التركيز ومشاكل الذاكرة هما مشكلتان تعاني منهنَ ناجيات سرطان الثدي بشكل عام، وهذه الآثار قد تبدأ بالظهور فوراً عند انتهاء العلاج أو لا تظهر إلا في وقت متأخر. لذا للتنبيه وعدم نسيان أية أمور حياتية مهمة بسبب هذه المشكلة، ننصحك بتنشيط الذاكرة والعمل على كتابة ملاحظات وأمور تنبَهك بالأشياء التي يجب عليك القيام بها أو الأماكن التي تحتاجين أن تقصديها. حتى الأشياء الصغيرة مثل بعض الأعمال المنزلية قد تحتاجين لملاحظات تذكَرك بها على الدوام.
 
يمكن للحياة بعد النجاة من سرطان الثدي أن تكون صعبةً بعض الشيء، لكن ليس مستحيلة. كوني قويةً وجابهي كل المتغيرات في حياتك بإيجابية وصمود، فمن تغلبت على سرطان الثدي يمكنها التغلب على مصاعب حياتية أخرى بكل تأكيد.