احذروا: فيروس "زيكا" بات ينتقل الان من خلال العلاقة الجنسية!

انتقال فيروس زيكا عبر العلاقة الجنسية

انتقال فيروس زيكا عبر العلاقة الجنسية

بعدما اعلنت معظم السلطات والمصادر الطبية ان فيروس "زيكا" لا ينتقل الا عبر لسعات بعضو الزاعجة ويمكن ان يتسبب في ولادة اطفال بحجم راس اصغر من المعتاد، يبدو ان الفيروس اما انه تطور لينتقل عبر الاتصال الجنسي او ان الاطباء لم يكتشفوا حالات مشاهبة سابقا.
 
فقد اعلنت السلطات الفرنسية عن رصد اول حالة تنتقل عبر العلاقة الجنسية، حصلت لسيدة التقطت الفيروس من شريكها العائد من رحلة الى البرازيل. وكانت منظمة الصحة العالمية اعلنت سابقا عن الحاجة لادلة تثبت انتقال العدوى من شخص لاخر خلال العملية الجنسية.
 
وفيما يخشى المعنيون من سهولة واتساع دائرة انتشار هذا الوباء من خلال العلاقة الجنسية، يتواصل رصد حالات اضافية من الاصابة بهذا الفيروس، حيث رصدت السلطات الصحية الاميركية 9 اصابات مؤكدة بفيروس زيكا لدى حوامل قمن بزيارة بلدان ينتشر فيها الفيروس، وقد ولدت احداهن لطفل يعاني من صغر جحم الراس.
 
كما تم الاعلان عن 14 حالة محتملة لنساء أصبن بفيروس زيكا عن طريق اقامة علاقات جنسية مع شركائهم العائدين من البلدان الموبوءة بالفيروس.
 
جدير ذكره ان عددا كبيرا من دول العالم سحل اصابات بفيروس "زيكا"، في حين اكدت السلطات الصحية في الامارات والسعودية خلو البلدين من هذا الوباء، الذي قد يؤدي لولادة مواليد برؤوس صغيرة جدا تعرف ب"مايركوسيفالي" وهو خلل في النظام العصبي يؤدي لمواليد ذووي رؤوس وادمغة اصغر من المعتاد.