تحذير: هذه الأجهزة تدمَر حياتكم الجنسية!

هذه الأجهزة تهدَد حياتكم الجنسية

هذه الأجهزة تهدَد حياتكم الجنسية

عندما تتعثر العلاقة الحميمة بين الزوجين ويشوبها الفتور والتوتر، فإنهما يسارعان لإلقاء اللوم على متاعب الحياة والمسؤوليات أو في الحدَ الأدنى، على تراجع الحميمية والمشاعر بينهما مع مرور الوقت على الزواج.
 
لكن ما يجهله الكثيرون من الأزواج، أن أسباباً أخرى تقف وراء فتور أو دمار الحياة الجنسية بين الطرفين، ومن بين هذه الأسباب الإستخدام المفرط للأجهزة الإلكترونية.
 
وبحسب دراسة علمية حديثة، فإن ما يقرب من 10 ملايين من البالغين يمضون أكثر من 7 ساعات في اليوم تقريباً في استخدام أجهزة الهاتف الذكية، ما يضع صحتهم البدنية وحياتهم الجنسية في خطر. أما أسباب ذلك فمردها إلى أن استخدام الأجهزة الذكية ومنها الهواتف الذكية والمحمول اللوحي وغيرها من هذه الأجهزة تصيب الإنسان بآلام في الظهر وهشاشة العظام، إضافةً إلى الإصابة بالإكتئاب وقلة ممارسة العلاقة الحميمة مع الشريك. 
 
وقد قام الباحثون في هذه الدراسة بتحليل بيانات أكثر من 2000 شخص شاركوا في الدراسة، ليجدوا أن حوالي 25% ممن يستخدمون الهواتف الذكية يتجنَبون ممارسة العلاقة الحميمة، في حين أن 33% منهم كانوا يعانون من شعور متزايد بالقلق، وأن 32% منهم كانوا يبكون من شدة الألم إما في الظهر أو الرقبة. هذا فضلاً عن خضوع ما يقرب من 27% منهم للعلاج الطبيعي.