شارلين أميرة موناكو تفتتح مؤسستها الرياضية

 الأميرة شارلين

الأميرة شارلين

  افتتحت الأميرة شارلين أميرة موناكو والسبّاحة الأولمبية السابقة مؤسستها الرياضية لتشجيع الرياضة، وخاصةً رياضتّيْ الرجبي والسباحة؛ رغبةً منها في نقل تجربتها الفريدة في الرياضة إلى الآخرين. وصرّح قصر موناكو في بيانٍ له أن الأميرة شارلين حلمت طويلاً بإنشاء تلك المؤسسة؛ لتستطيع من خلالها نقل خبراتها الرياضية وقيمها النبيلة للآخرين. وأعربت شارلين في كلمة قصيرة ألقتها بهذه المناسبة عن ثقتها في قدرة الرياضة على تغيير حياة الآخرين للأفضل، وتحقيق إنجازات عظيمة في حياة الفرد والمجتمع والأمة بأكملها. وضربت مثالاً في كلمتها تلك ببطولة كأس العالم التاريخية في الرجبي التي أُقيمت عام 1994 في جنوب إفريقيا عقب انتهاء نظام التمييز العنصري الذي كان مسيطرًا على البلاد وقتها، وكيف نجح فوز فريق جنوب إفريقيا بالكأس في تحويل كل ما عانوه من اضطهاد إلى فخر بأنفسهم وسعادة بالفوز، وإيمان بجدارتهم. تهدف مؤسسة الأميرة شارلين الرياضية إلى إقامة مشروعات تعليمية حول سلامة المياه؛ لإعطاء الأطفال الثقة وتقليل حوادث الغرق في العديد من البلدان، كما تهدف إلى دعم الرياضيين الشباب تعزيز البرامج الرياضية.