"كان" ينطلق بلا أفلام عربية.. فمن أبرز المنافسين؟

Carol

Carol

The Lobster

The Lobster

The Sea of stars

The Sea of stars

Sicario

Sicario

cannes

cannes

cannes poster

cannes poster

A TALE OF LOVE AND DARKNESS

A TALE OF LOVE AND DARKNESS

ينطلق قطار مهرجان كان السينمائي المنتظر اليوم الاربعاء وسط مشاركة كوكبة من النجوم العالميين في المهرجان الذي يستقطب الملايين من المتابعين من حول العالم.
 
للأسف تغيب الأفلام العربية عن المسابقة الرسمية وكذلك عن العروض الخاصة ومسابقة "نظرة ما" لكن المهرجان يعج بالعروض المنتظرة والأفلام "ذات الوزن الثقيل" التي أصبح "كان" يستقطبها بقوة في السنوات الأخيرة.
 
فما هي أبرز الأفلام المنتظرة في المهرجان بدورته الـ68 الذي يستمر حتى 24 من الشهر الجاري ومن مِن المتوقع ان ينافس على جائزة "السعفة الذهبية"؟
 
CAROL
يعود المخرج تود هايز لـ"كان" بعد آخر مشاركة عام 2007 في I’m Not There. الفيلم ينتمي لفئة الرومنسية والدراما وتلعب النجمة روني مارا دور البطولة فيه الى جانب الممثلة المخضرمة كايت بلانشيت وهو يصور مرحلة الخمسينيات في مدينة نيويورك. 
 
MACBETH
المخرج الأسترالي جاستن كورزل يستند لرواية "شكسبير" في هذا الفيلم وهذا تحدّ بحد ذاته. الانظار مهوجة ايضاً لنجمي العمل ماريون كوتيار ومياكل فاسبندر اللذين يلعبان دوري الثنائي الاسكتلندي القاتل الشهير في القصة. 
 
AMY
ما قيمة فيلم عن حياة واحدة من اكثر النجمات اثارة للجدل في حياتها كما في رحيلها، آيمي واينهاوس، إن لم يكن بنفسه جدلياً؟ هذا ينطبق تماماً على الفيلم الوثائقي الذي يتحدث عن حياة واينهاوس التي توفت عام 2011 عن سن 27 عاماً. مخرج العمل هو آسيف كاباديا الذي نفذ سابقاً وثائقياً شهيرا عن حياة نجم سباقات الفورمولا 1 آيرتون سينا. 
 
تريلر AMY:
 

 
SICARIO
المخرج الكندي – الفرنسي دينيس فيلنوف يخوض في أعماق عالم اليأس بفيلمه المستند لقصة عن عنصر في الاستخبارات الاميركية تلعب دورها النجمة إيميلي بلانت تحاول القضاء على زعيم عصابة مخدرات يعلب دوره بينيسيو ديل تورو.  
 
THE SEA OF TREES
نافس المخرج غوس فان سانت بقوة عام 2003 لحصد جائزة السعفة الذهبية عام 2003 بفيلمه Elephant لكن امله خاب.. هذا العام يحاول حصد النصر بفيلمه الدرامي الوجودي عن رجل يحاول ايجاد دوره بالحياة امام جبل فوجي الشهير في اليابان. الفيلم من بطولة النجم ماثيو ماكونوهي. 
 
THE LOBSTER
المخرج اليوناني يورغوس لانثيموس يعود هذا العام ايضاً بفيلم عن خيار جذري يواجهه أشخاص لديهم مهلة 45 يوماً لايجاد الحب الحقيقي او يتحولون لحيوانات تعيش في البراري.. القصة مثيرة فعلاً والفيلم من بطولة كولين فاريل مع جون ريلي وبين ويشاو. 
 
LA TÊTE HAUTE
الفيلم الافتتاحي للمهرجان للمخرجة الفرنسية إيمانويل بيركوت حصد نجاحاً قبل ان يعرض لانه يمثل عودة للمخرجات النساء لأفلام المهرجان الافتتاحية منذ عام 1987. العمل من بطولة كاثرين دونوف وهي قاضية تحاول إثبات نفسها بين منافسيها. 
 
الممثلة اللبنانية الاصل سلمى حايك تخوض المنافسة في فيلم إيطالي TALE OF TALES . 
 
شاهد التريلر:
 

A TALE OF LOVE AND DARKNESS
هذا الفيلم هو البداية الاخراجية لنجمة Black Swan ناثالي بورتمان وهي حاولت انتاج هذا الفيلم منذ سنوات عدة وتتوقع حصد تقييم ايجابي على الاقل في أولى مشاركاتها في "كان".