مهرجان "أفلام السعودية" ينطلق بـ66 فيلماً

مشهد من فيلم شكوى

مشهد من فيلم شكوى

فيصل شديد العتيبي يشارك بفيلم «الزواج الكبير»

فيصل شديد العتيبي يشارك بفيلم «الزواج الكبير»

تنطلق مساء الجمعة المقبل فعاليات الدورة الثانية من مهرجان "أفلام السعودية" في مدينة الدمام بحضور نخبة من المهتمين بالشأن الثقافي في المملكة. ويأتي المهرجان بتنظيم من فرع جمعية الثقافة والفنون بالدمام وإدارة أحمد الملا ويستمر لمدة خمسة أيام تتخللها عروض لأكثر من 66 فيلماً روائياً ووثائقياً لمخرجين سعوديين شباب إلى جانب ثلاث ورش تعليمية ستقام على الهامش وتتناول فن كتابة السيناريو وموسيقى الأفلام وصناعة الأفلام التسجيلية.
 
وكانت اللجنة المنظمة للمهرجان قد أعلنت في ديسمبر الماضي عن فتح باب المشاركة أمام الأفلام السعودية التي تم إنتاجها منذ بداية العام 2012 وقد استقبلت أكثر من مئة فيلم تم اختيار 66 فيلماً منها لتكون ضمن القائمة النهائية للمهرجان والتي ستعرض أمام الجمهور ابتداء من الجمعة المقبل ضمن مسابقتي الأفلام الروائية والأفلام الوثائقية. 
 
وضمت القائمة أفلاماً مهمة لأسماء شابة تعتبر من نجوم صناعة الأفلام السعودية، مثل المخرج بدر الحمود الذي يشارك بفيلم "سكراب" من بطولة سناء بكر يونس، والمخرج عبدالمحسن الضبعان بفيلم "المفتاح"، والمخرجة شهد أمين بفيلم "حورية وعين" الفائز بعدة جوائز دولية، والمخرجة هناء العمير بفيلمها الجديد "شكوى" من بطولة زارا البلوشي، والمخرج فيصل العتيبي بفيلمه الوثائقي "الزواج الكبير"، والمخرج محمد عبيدالله بفيلم "لماذا".
 
ويحتوي المهرجان على ثلاث مسابقات هي مسابقة الأفلام الروائية ومسابقة الأفلام الوثائقية ومسابقة السيناريو بمجموع جوائز يصل إلى 180 ألف ريال، وسيتم اختيار الفائزين وفق رؤية لجنة تحكيم مسابقة الأفلام المكونة المخرج عبدالله آل عياف والمخرج البحريني بسام الذوادي والناقد د. عبدالله حبيب، بينما سيقوم بتحكيم مسابقة السيناريو المخرجة السعودية عهد كامل كرئيس للجنة وبعضوية كل من الكاتب البحريني فريد رمضان والسينارست الإماراتي محمد حسن أحمد.
 
ويقدم المهرجان خلال الفترة من 21 إلى 23 فبراير ثلاث ورش تدريبية، أولها ورشة "فن كتابة السيناريو" سيقدمها السيناريست الإماراتي محمد حسن أحمد وسيتناول فيها أصول كتابة السيناريو للفيلم القصير انطلاقاً من تجربته المميزة في هذا المجال. وتحمل الورشة الثانية عنوان "موسيقى الأفلام" سيتحدث خلالها البحريني محمد حداد عن دور الموسيقى في صناعة الأفلام، وأهميتها في بناء الحالة الدرامية للفيلم، حيث سيتم خلالها العمل على مشروع يتناول مبادئ التأليف الموسيقي للمشهد الدرامي، وسيتم الاشتغال بشكل عملي على تأليف موسيقى لبعض المشاهد الدرامية التي سيبدعها المشاركون في الورشة، وسيتم عرض نتاج مشروع التأليف الموسيقي في نهاية فترة الورشة التي تمتد لمدة 3 أيام خلال فترة المهرجان. أما الورشة الثالثة فستكون مخصصة للأفلام التسجيلية وسيتحدث فيها المخرج جمال قاسم عن الفيلم التسجيلي والوثائقي ويبحث في أشكاله وخصائصه.