هذا هو درس أنجلينا جولي الجديد للعالم

Unbroken

Unbroken

Unbroken

Unbroken

Unbroken Movie

Unbroken Movie

Angelina Jolie

Angelina Jolie

Angelina Jolie

Angelina Jolie

تخلت النجمة العالمية أنجلينا جولي منذ سنوات عن مجرد قيامها بأدوار تمثيلية في هوليوود الساحرة أو شغل العالم بأسره بأخبار ارتباطها بالنجم براد بيت وتبني الأطفال من انحاء عدة. 
 
فجولي تقدّم ما يمكن وصفه بالدروس الانسانية في كل فترة إن كان في عملها مع الامم المتحدة وتخصصها بشؤون اللاجئين او في محطات كثيرة في حياتها الشخصية والعامة.
 
وإن لسنا بوارد التطرق إلى كل ما تقوم به جولي كون لا تتسع له عشرات الصفحات، فإن الممثلة المعروفة تحولت ايضا لمخرجة محترفة كرّست تجربتها السينمائية في فيلم Unbroken (الذي لا يكسر) الذي يعرض حالياً في الصالات السينمائية بعد تجربتها الأولى في In The Land of Blood and Honey (في أرض الدم والعسل) في 2011. 
 
ما يجدر التوقف عنده هو العمق الذي تختار به أنجلينا مواضيع أفلامها.. فهي من الواضح لا تبحث عن الإثارة لمجرد الإثارة في عالم سينمائي تسوده قيم تسويقية بحتة تتخطى أحيانا كل المعايير. فبعد الحديث عن مأساة الحرب في البلقان وتحديدا من زاوية البوسنة والهيرسك ها هي اليوم تطرح في عملها الجديد Unbroken قصة مؤثرة من زمن الحرب العالمية الثانية عن عداء أولمبي اميركي (لوي زامبريتي). هذا العداء الذي كان يخدم ضمن صفوف جيش بلاده تسقط طائرته مع زملائه في البحر حيث يمضي 3 ناجين منهم 47 يوماً المحيط قبل ان يقبض على 2 منهم من البحرية اليابانية ويعيش زامبريتي مأساة الاعتقال بكل ما تحمله..
 
إشارة الى ان الفيلم مأخوذ عن كتاب Unbroken: A World War II Story of Survival, Resilience, and Redemption للكاتبة لورا هيلنبراند (عام 2011). 
 
القصة الحقيقية التي يطرحها الفيلم ليست مجرد سرد للمعاناة إنما لوحة انسانية خالصة تختلط فيها المشاعر الانسانية بالإصرار والتحدي والكرامة البشرية التي لا يمكن للجدران والسجون حدها... أنجلينا جولي نجحت لحد بعيد لحرف الأنظار عن السياسة البحتة نحو العمق الإنساني من خلال علاقة البطل بعائلته وطموحه الرياضي مع محاولة الدخول لبواطن التفكير الانساني. يذكر ان البطل الحقيقي توفي بعد أشهر من انتاج الفيلم في تموز 2014 فأتى كتكريم عظيم له.
 
أنجلينا جولي تؤكد مرة من جديد أنها ليست واحدة من أجمل نساء الأرض وأكثرهن شهرة ونجومية، بل هي من أكثرهن تأثيرهن وعمقا بالرسالة السامية وقد تذكر كثر ان الفن فعلا قضية وليست مجرد ملابس واكسسوارات وبهرجة واضواء... ورغم ملاحظات قد يوجهها نقاد الى تقنيات بالفيلم فإن Unbroken يذكرنا ان طموحنا واحلامنا "غير قابلة للكسر..."