سيارة كهربائية خصيصا لبابا الفاتيكان

 البابا الفاتيكان

البابا الفاتيكان

فاتيكان سيتي (د ب أ)- تسلم بابا الفاتيكان بنديكت السادس عشر أول سيارة صديقة للبيئة صنعت خصيصا له ، وذلك في احتفال بالقرب من روما. والسيارة رينو كانجو ماكسي زد.إي المصنوعة بالطلب هي إحدى سيارتين شبيهتين بالصندوق في الأسطول البابوي، وكلتاهما مزودتان بمحرك كهربائي بقدرة 44 كيلووات(06 حصانا) وبطارية ليثيوم أيون. وسلم رئيس شركة رينو كارلوس جوهان السيارة رينو البيضاء المزينة بالشعار البابوي إلى بنديكت في مقر الاستراحة الصيفي للبابا في كاستل جاندولفو، وفقا لما ذكرته صحيفة أوتوبيلد الألمانية. والتعديلات التي أجرتها شركة جرونو لصناعة السيارات على السيارة البابوية تشمل مقعدين خلفيين فرديين منجدين بصورة فاخرة بدلا من المقعد المعروف، ونوافذ جانبية متحركة وسقفا زجاجيا مجهزا للفتح بزاوية أوسع من النسخة العادية. وتسهل مجموعة من درجات سلم كهربائية الدخول إلى المقعد الخلفي للسيارة. وستستخدم قوات الدرك في فاتيكان سيتي نسخة ثانية من السيارة الكهربائية كانجو مطلية باللون الأزرق.