التماسيح الملكية حديقة الحيوانات المائية في دبي مول

دبي أكواريوم وحديقة الحيوانات المائية

دبي أكواريوم وحديقة الحيوانات المائية

صغار التماسيح في حديقة الحيوانات المائية في دبي مول

صغار التماسيح في حديقة الحيوانات المائية في دبي مول

العائلة الملكية

العائلة الملكية

 صغار التماسيح تعيش في كنف العائلة

صغار التماسيح تعيش في كنف العائلة

 صغار التماسيح

صغار التماسيح

التماسيح الملكية

التماسيح الملكية

استقبل "دبي أكواريوم وحديقة الحيوانات المائية" في دبي مول عائلة "التماسيح الملكية" المكوّنة من ثلاثة تماسيح صغيرة فقسوا حديثاً.
 
بدأت قصة عائلة "التماسيح الملكية" باستقدام دبي أكواريوم لملك التماسيح من موطنه الأصلي في أستراليا العام الماضي، وهو يعتبر ظاهـرة طبيعية نادرة وأحد أضخم الزواحف في العالم ويبلغ من العمر 40 عاماً، مع أنثاه البالغة من العمر أكثر من 80 عاماً والتي رافقته لمدة تتجاوز 20 عاماً بعد أن قطعا مسافة 10,950 كلم، وتم وضعهما ضمن حظيرة خاصة في حديقة الحيوانات المائية تحاكي طبيعة موطنهما الأصلي في مزرعة كورانا للتماسيح في كوينزلاند، أستراليا.
 
وقد وضعت أنثى ملك التماسيح 59 من البيوض حديثاً، وانتهت فترة الحضانة الطويلة التي امتدت إلى 80 يوماً بتفقيس 3 من البيوض بنجاح حيث يعيش الصغار الثلاثة في كنف العائلة في حديقة الحيوانات المائية.
 
الحياة البيئية
 
وتعتبر مشاهدة هذه الزواحف الضخمة المعروفة لدى الزوار والعاملين في دبي أكواريوم "بالتماسيح الملكية" إضافة خاصة لتجربة نشاطات السياحة التي لا تفوّت حيث يشكل التعرف على عائلة التماسيح الملكية فرصة استثنائية مفيدة وتجربة تعليمية تفاعلية لتثقيف الأطفال والعائلات حول استدامة الحياة البيئية.
 
ويعد دبي أكواريوم وحديقة الحيوانات المائية في دبي مول أحد أشهر معالم الجذب السياحية لكونه يقدم صورة تحاكي طبيعة الحياة البحرية، إذ تبلغ سعة حوض الماء 10 مليون لتر وهو يحتوي على مجموعة واسعة ومتنوعة من الكائنات البحرية.