أجواء مميّزة طيلة شهر رمضان المبارك في "الغاليريا" أبوظبي

أجواء مميّزة طيلة شهر رمضان المبارك في

أجواء مميّزة طيلة شهر رمضان المبارك في "الغاليريا" أبوظبي

فعاليات وورش عمل مميّزة

فعاليات وورش عمل مميّزة

تستضيف "الغاليريا" في جزيرة الماريه، أبوظبي،خلال شهر رمضان المبارك فعاليات احتفالية تجمع بين التقاليد العريقة ذات الأجواء المرحة لكل أفراد العائلة، ومجموعة مميزة من التجارب الفريدة التي تعِد بأوقات مليئة بالتسلية والمرح. 
 
وسيقضي زوار "الغاليريا" أوقات مميزة بعد غروب بفضل موائد الإفطار والسحور المتميزة وسط لمسات التصميم والتزيين الداخلي المستوحاة من قيم الشهر الفضيل، وساعات عمل المتاجر الملائمة للصائمين والزوار. 
 
كما سيتسنى للعائلات الإنضمام  خلال الشهر الفضيل في عدد من ورش العمل المميّزة المقرر إقامتها في الطابق الثاني من "الغاليريا". وسيتعرف المشاركون من خلال هذه الفعاليات على فنون الخط العربي التي تناقلتها الأجيال والتي تحطّ رحالها في "الغاليريا" من خلال معرض رائع يسمح للهواة الاطلاع على هذا الأسلوب المتميّز في الكتابة، والتسجيل في الورش التدريبية من الساعة 8:30 مساءً حتى الواحدة صباحاً يومي الخميس والجمعة من كل أسبوع. 
 
كما سيتخلّل الشهر الفضيل معرض رسومات برّاقة جميلة خاصة بهذا الشهر، وتشمل أعمالاً بالرسم السريع للرّسام الشهير مايكل ريفارد، المعروف حول العالم بابتكاراته الرائعة. وسيحظى الضيوف بفرصة الاستمتاع بمشاهدة أعماله بأنفسهم عندما يزور "الغاليريا" يومي 14 و15 يوليو لتقديم عروض حيّة. 
 
وسوف يتعرف الزائرون على دلالة القمر وأهميته خلال شهر رمضان من خلال عرض يبرز أطوار تشكّل القمر ومكانته المميّزة في الثقافة الإسلامية، وذلك في الطابق الثاني من "الغاليريا". وسيتمّ تنظيم ورش تدريبية لمن يودّ اكتساب المزيد من المعلومات حول القمر من الساعة 8:30 مساءً حتى الواحدة من بعد منتصف الليل يومي الخميس والجمعة. 
 
 وتستعدّ "الغاليريا" على جزيرة الماريه، أبوظبي لاستقبال شهر رمضان بديكور مميّز على امتداد أرجائها، والذي سيتضمن هذا العام أيضاً تصاميم جميلة بمناسبة الشهر الكريم حيث سيتدلّى من سقف الصالة الرئيسية، البالغ ارتفاعه 65 قدماً، سبعة أقمار تمثل دولة الإمارات العربية المتحدة.  
 
كما تتم أيضاً تعليق 18 نجمة ملفتة مغطّاة بمجسّمات من الفضّة مع أطراف من الفسيفساء و5 أضلاع تمثل أركان الإسلام الخمسة، للترحيب بالضيوف عند المدخل الاحتفالي الرئيسي. وقد صمّمت النجوم والأقمار بالتعاون مع رئيس قسم الفنون الإسلامية في الكلية الملكية في لندن والخبير العالمي في مجال علم الهندسة المقدّسة، لاحتساب مقاييس هذه الرموز الإسلامية المميّزة.