وجهات لمحبي الطقس البارد في فصل الصيف

إدنبره – إسكتلندا

إدنبره – إسكتلندا

كرانس مونتانا – سويسرا

كرانس مونتانا – سويسرا

ويلينغتون – نيوزيلندا

ويلينغتون – نيوزيلندا

سان فارنسسكو – أمريكا

سان فارنسسكو – أمريكا

دبلن – إيرلندا

دبلن – إيرلندا

تورونتو – كندا

تورونتو – كندا

عند حلول فصل الصيف تتجه بوصلة العديد من العوائل في منطقة الخليج العربي إلى المناطق التي يشتهر عنها طقسها المعتدل، لذا نجد معظم الناس تفضل الذهاب إلى العاصمة البريطانية لندن التي يتنوع طقسها في فصل الصيف بين المشمس والغائم والممطر أو الدول الاسكندنافية التي تقع في شمال القارة الأوروبية وتشتهر بالطبيعة الخلابة والطقس الرائع، ولكن هل فكر أحدكم في خيار آخر مثل "نيوزيلندا"، التي تقع في النصف الجنوبي من الكرة الأرضية فينعكس الطقس عن ما هو سائد في النصف الشمالي من الكرة الأرضية التي تقع معظم الدول فيها.
 
فأن كنتم أعزاءنا من محبي الطقس البارد، فلا تفوتوا قراءة هذا الموضوع لتتعرفوا على أفضل الوجهات من حول العالم فيها الطقس من أروع ما يكون وخصوصاً في أشهر الصيف يونيو ويوليو وأغسطس:
 
إدنبره – إسكتلندا
 
تتمتع العاصمة الأسكتلندية بالطقس المعتدل صيفاً ما يجعلها خياراُ مثالياً وتُعد إحدى أجمل وأروع المدن في بريطانيا، حيث أن بلداتها القديمة والحديثة مُدرجة على قائمة "اليونيسكو" لمواقع التراث العالمي. 
وتعتبر مركزاً ثقافياً هاماً لما تحويه من متاحف وما تستضيفه من فعالياتٍ شهيرة على مدار العام، مثل "مهرجان إدنبره" الذي يعد أكبر حدثٍ ثقافي من نوعه في العالم، و مهرجان "فري فرينج" الذي يقدم مئات الفعاليات والذي يعتبر فرصة رائعة لمشاهدة عروض مبتكرة من الموسيقى الى الكوميديا وإلقاء الشعر.
ومن المزارات الحيوية فيها "قلعة إدنبره" و"قصر هوليرود" و"رويال مايل"، بجانب كلٍ من "متحف اسكتلندا" و"المتحف الملكي".
 
كرانس مونتانا – سويسرا
 
يعتبر هذا المنتجع الذي يقع في قلب جبال الألب السويسرية من أجمل المنتجعات الصيفية والشتوية على حد سواء، بإطلالته البانورامية الخلابة الممتدة بعرض 200 كم، وهي مشهورة بهوائها النقي ومناخها المثالي في الصيف وتتمتع بالهدوء والأمان إضافة إلى التنوع، كما تقدم مجموعة من أفضل الفنادق إلى جانب تشكيلة واسعة من المطاعم الراقية والعروض المشوقة طوال العام مثل الإستمتاع برياضة المشي أو التنزه بواسطة الدراجة الهوائية بين آلاف الزهور البرية متعه لا تضاهيها متعة في ظلال الغابة المنعشة.
كران مونتانا، مقصداً عائلياً لا مثيل له مع المساحات الواسعة للعب والاسترخاء و أكثر من 190 متجر وبوتيك تقدم أشهر العلامات التجارية الفاخرةإلى جانب أفضل ما يمكن أن تقدمه سويسرا من الساعات السويسرية والمعدات الرياضية والشوكولاته ما جعل البعض يطلق عليها لقب" جنّة التسوق في جبال الألب السويسرية".
 
ويلينغتون – نيوزيلندا
 
اشتهرت ويلينغتون بطبيعتها الساحرة فهي عاصمة نيوزيلندا التي تم تصوير سلسلة الأفلام الشهير"سيد الخواتم"، اطلالات خلابة للجبال الخضراء وطقس جميل خلال شهور الصيف.
المدينة المصنفة في المرتبة الرابعة بين 10 من أفضل المدن في العالم التي تستحق الزيارة، وتتمتع بمناخ صحي هو الأفضل في العالم.
وينبض وسط مدينة ويلينغتون بالحياة حيث ينتشر النشاط الفني، وتكثر فيه المقاهي الثقافية، فضلاً عن وجود العديد من المعالم السياحية مثل نوافير بوكيت والعربات المعلقة التي تنظم التنقل عبر المناطق الجبلية ومن أبرز معالم المدينة أبنية البرلمان ومتحف بابا. 
 
سان فارنسسكو – الولايات المتحدة
 
تمتاز سان فرانسيسكو بالفن المعماري الرائع حيث تزخر المدينة بالمعالم التاريخية الثرية الذي يعود تاريخها إلى 1892.
وتمتع المدينة بالطبيعة الجبلية وبالطقس الرائع في الصيف والعديد من الأماكن السياحية الفريدة إلى جانب وادي السيليكون المتخم بعمالقة التكنولوجيا ما جعل من المدينة واحدة من أشهر 10 وجهات سياحية في أمركيا.
ومن أبرز المعالم جسر البوابة الذهبية وجزيرة الكاتراز أو سجن الكاتراز الذي خلدته هوليوود بسلسلة من الأفلام، كما تشتهر سان فرانسيسكو التي كانت مركزاً للثقافة المضادة (البوهيميين) في ستينات القرن الماضي بنمط التفكير الحر وطابعها المتحرر وكذلك بمعالمها الثقافية الرائعة.
 
دبلن – إيرلندا
 
تعتبر دبلن أحد أشهر المدن الأوروبية وأكثرها ازدحاماً بالسّكان في إيرلندا، وهي مدينة ساحليّة تقع بالقرب من مصب نهر ليفي وتتمتع بطقس معتدل في فيصل الصيف.
وتشتهر دبلن بالطراز التّاريخي القديم ويظهر ملامح الطراز الجورجي على المباني التاريخية التي تعود إلى أوائل القرن الثامن عشر.
وحازت دبلن على لقب عاصمة الأدب في أوروبا، وتعتبر هذه المدينة مركزاً أساسياً للتعليم في إيرلندا، وتضم الكثير من المعاهد والجامعات التي تهتم بالتعليم، ومن أشهر الجامعات الإيرلندية على مستوى العالم جامعة دبلن، وهي من أقدم الجامعات الأوروبية وتم تأسيسها في أواخر القرن الخامس عشر.
 
تورونتو – كندا
 
بحكم موقعها في أقصى شمال الكرة الأرضية فهي تحظى بطقص رائع في فصل الصيف، وتمثل هذه المدينة القريبة من مدينة نيويورك الأمريكية مزيجاً فريداً بين الثقافة الأمريكية والاستقلال الكندي. 
وتمتاز المدينة المتعددة الثقافات أماكنها السياحية العديدة مثل المتاحف وقاعات الفنون والمطاعم والأسواق التجارية والمزارات وغيرها. 
وتستضيف "تورونتو" كل عام "معرض كندا الوطني" الذي يعد أقدم معرض سنوي على مستوى العالم.