"أبها" السعودية تنافس على لقب عاصمة السياحة العربية

رجال المع

رجال المع

قصر شدا

قصر شدا

 من معالم ابها

من معالم ابها

 تلفريك أبها

تلفريك أبها

 تلفريك أبها

تلفريك أبها

أبها

أبها

أبها

أبها

أبها

أبها

تعتبر مدينة أبها من أهم المصايف والمدن السياحية في السعودية، وتتميز بزهوها بثوب جذاب من المظاهر الطبيعية الخلابة والمناخ المعتدل اللطيف صيفاً، وتلقب بـ"عروس الجبل"، و"عروس الجنوب"، كما يُطلق عليها "مدينة الضباب"، و"أبها البهية"، وذلك بسبب الجمال الطبيعي الذي تتميز به.
 
وقد عقدت لجنة الخبراء العرب المعنية باختيار عاصمة السياحة العربية، اجتماعاً في مقر الأمانة العامة لجامعة الدول العربية لاختيار عاصمة السياحة العربية لعام 2016، حيث ناقش الخبراء ملفين مقدمين، الأول مقدم من المملكة العربية السعودية حول اختيار مدينة أبها عاصمة للسياحة العربية لعام 2016، والملف الثاني مقدم من جمهورية لبنان لاختيار مدينة جبيل لتكون عاصمة للسياحة العربية لعام 2016. ومن المنتظر أن يتم الإعلان عن اختيار المدينة الفائزة بين المدينتين خلال اجتماع وزراء السياحة العرب نهاية العام الجاري.
 
علماً بأن مدينة أربيل قد حصلت على لقب عاصمة السياحة العربية لعام 2014 ، بينما حصلت الشارقة على اللقب لعام 2015.
 
يُذكر بأن مدينة أبها هي المركز الإداري لمنطقة عسير، وتعد فرصة ذهبية لزيارة عدد كبير من أجمل المناطق التراثية والطبيعية، فهي مملكة الجبال وموطن الخيال، وتتميز باعتدال مناخها وارتفاعها الكبير عن سطح البحر، وتعتبر أبها أحد عرائس الطبيعة بألوانها المختلفة، والجبال الخضراء والسهول الممتدة فيها وشلال الدهناء، وكذلك المباني التراثية الملونة فيها، وتضم عددا كبيرا من المعالم الأثرية والقصور كقصر شدا وقرية رجال ألمع، والأسواق الشعبية القديمة كسوق الثلاثاء الذي يزخر بالتحف والتذكارات الثمينة، بالإضافة إلى المراكز التجارية الحديثة المنتشرة في المدينة، فزوار أبها يعودون إلى بيوتهم حاملين معهم أجمل ذكرى لأروع رحلة كأنها من الخيال.