ناطحات السحاب الجديدة في لندن تشوّه جمالها

ناطحات السحاب بلندن

ناطحات السحاب بلندن

ناطحات السحاب بلندن

ناطحات السحاب بلندن

ناطحات السحاب بلندن

ناطحات السحاب بلندن

ناطحات السحاب بلندن

ناطحات السحاب بلندن

ناطحات السحاب بلندن

ناطحات السحاب بلندن

ناطحات السحاب بلندن

ناطحات السحاب بلندن

ناطحات السحاب بلندن

ناطحات السحاب بلندن

baltimore tower london

baltimore tower london

ناطحات السحاب بلندن

ناطحات السحاب بلندن

ناطحات السحاب بلندن

ناطحات السحاب بلندن

ناطحات السحاب بلندن

ناطحات السحاب بلندن

baltimore tower london

baltimore tower london

العشرات من ناطحات السحاب يخطط لبنائها حاليا في مدينة لندن البريطانية وهذا أثار حالة من الجدل الواسع في الأوساط البريطانية... فالبعض يرى أن ناطحات السحاب العملاقة الجديدة ستساهم بالتأكيد في حل أزمة السكن التي يعاني منها العديد من سكان مدينة لندن، والبعض الآخر قال إن الأبراج وناطحات السحاب الجديدة لن تساهم في حل أزمة السكن وأن كل ما ستفعله هو التأثير على الشكل الجمالي للمدينة.
 
في الوقت الحالي يتم بناء ما لا يقل عن 70 برجاً كبيراً في مدينة لندن، ويتم التخطيط حاليا لبناء 200 برج كبير جديد، وهناك العديد من الخبراء المعماريين والمواطنين في لندن ممن لم يعجبهم هذا الأمر، وهم يرون أن ناطحات السحاب والأبراج العالية المزمع بناءها لن تساهم في حل أزمة الإسكان التي تعاني منها المدينة فهي تبني لصالح المستثمرين الأجانب الذين سيبتاعون شققاً في تلك الأبنية بأسعار مرتفعة ستزيد من أسعار العقارات في المدينة، ولذلك فإن بناء الأبراج العملاقة وناطحات السحاب لن يساعد المواطنين البريطانيين ممن يعيشون في المدينة ويعانون من ارتفاع أسعار إيجار العقارات وشراء المنازل، فعلى سبيل المثال سعر الشقة الاستديو (Studio flat) في برج " بالتيمور" (Baltimore Tower) بالقرب من منطقة "كناري وارف" يبدأ من 400 ألاف جنيه إسترليني.
 
ناطحات السحاب تنتشر في المناطق الحيوية في مدينة لندن مثل منطقة " كناري وارف" (Canary Wharf)، كرويدون (Croydon) وبرنت (Brent) ويتم التخطيط حاليا لبناء المزيد من ناطحات السحاب في تلك المناطق، وقد تم الكشف مؤخرا عن أن هناك 263 مبنى أعلى من 20 طابقاً... وفي الوقت الحالي تم البدء في بناء عدد منها في مدينة لندن بينما يتم التخطيط حاليا لبناء الباقي منها في المستقبل القريب، وهذا يعني زيادة في عدد الأبراج العالية المقرر بنائها بنسبة 11% مقارنة بالعام الماضي.
 
أسعار الشقق والعقارات مازالت مرتفعة بشكل كبير في مدينة لندن ولقد ازدادت أسعار العقارات في لندن بنسبة 12.7% مقارنة بالعام الماضي.
 
سير إدوارد ليستر نائب عمدة لندن قال في تصريح له مؤخرا أن الأبراج العالية ذات التخطيط والتصميم الجيد والتي يتناسب تصميمها مع النمط المعماري للمنطقة المحيطة بها ضرورية لتوفير منازل جديدة للسكن في مدينة لندن، إلا أن عدداً من الخبراء والمهندسين المعماريين البريطانيين لم يتفقوا معه في هذا الرأي وأكدوا أن هذه السياسة ستساعد على زيادة أسعار العقارات في المدينة وأكدوا أن الغالبية العظمى من البريطانيين يفضلون السكن في المنازل التقليدية والتي لا ترتفع كثيرا عن سطح الأرض وليس الأبراج العالية والتي يقبل الأجانب غالبا على شراء شقق فيها بنسبة 50% تقريبا طبقا للإحصائيات الأخيرة.