إنجاز جديد في عالم الطيران لمطار دبي الدولي

مطار دبي الدولي .. الأول عالميا من حيث عدد المسافرين الدوليين

مطار دبي الدولي .. الأول عالميا من حيث عدد المسافرين الدوليين

تصدّر مطار دبي الدولي قائمة أكبر مطارات العالم بأعداد المسافرين الدوليين خلال العام الماضي 2014 محققاً بذلك إنجازاً جديداً لصناعة الطيران في دبي.
 
وأظهرت احصاءات مطارات دبي ارتفاع عدد المسافرين الذين استخدموا المطار في العام الماضي إلى 70 مليوناً و475 ألفاً و636 مسافراً بنسبة زيادة بلغت 1 .6% مقارنة مع 66 مليوناً و431 ألفاً و533 مسافراً سجلها عام 2013.
 
تعزز هذا الإنجاز بفضل الزيادة القياسية التي شهدتها حركة المطار خاصة في شهر ديسمبر/كانون الأول من العام الماضي، التي بلغت نسبتها 5 .7% حيث ارتفع عدد المسافرين إلى 6 ملايين و498 ألفاً و573 مسافراً مقارنة مع 6 ملايين و47 ألفا و126 مسافرا في الشهر المناظر من العام 2013.
 
وتعليقا على هذا الانجاز الكبير لقطاع النقل الجوي في دبي، قال سمو الشيخ أحمد بن سعيد آل مكتوم رئيس هيئة دبي للطيران الرئيس الأعلى لمجموعة طيران الإمارات "إن هذا الانجاز التاريخي ما هو إلا نتيجة للنمو الذي حققه المطار خلال الخمسين عاما الماضية، وذلك بفضل الرؤية الثاقبة للمغفور له بإذن الله الشيخ راشد بن سعيد آل مكتوم، طيب الله ثراه، والجهود الجبارة التي يبذلها صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، للمضي قدماً بهذه الرؤية ودفعها إلى الأمام باستمرار".
 
وأضاف سمو الشيخ أحمد بن سعيد آل مكتوم "ان الهدف المشترك هو جعل دبي مركزاً عالمياً للطيران ونحن على مقربة من تحقيق ذلك الهدف، ويعود ذلك إلى سياسة الأجواء المفتوحة وبيئة الأعمال الصحية وجاذبية دبي المستمرة كمركز للتجارة والسياحة بالإضافة إلى نمو وتوسع شبكتنا ومشاريع البنية التحتية في قطاع الطيران".
 
وسجل اجمالي حركة الطائرات عبر مطار دبي خلال العام الماضي 357 ألفاً و339 حركة مقارنة مع 369 ألفاً و953 حركة في عام 2013 . ويعود هذا الانخفاض الجزئي إلى عمليات صيانة مدارج المطار التي حدثت خلال الصيف الماضي لمدة 80 يوماً، مما أدى إلى تخفيض عدد الرحلات خلال تلك الفترة، بالإضافة إلى تحويل جميع رحلات الشحن والطيران الخاص إلى مطار آل مكتوم الدولي في دبي وورلد سنترال بداية العام الماضي . وأظهرت الاحصاءات ان الزيادة في استخدام الطائرات ذات الحجم الكبير ادت إلى زيادة عدد المسافرين لكل رحلة بنسبة 1 .5% أي ما يعادل 3 .208 مسافر في العام الماضي.
 
وجاءت منطقة أوروبا الغربية بالمرتبة الاولى بزيادة بلغت (831 .192 .1 مسافرا) تلتها في المرتبة الثانية شبه القارة الهندية بزيادة (449 .936 مسافر)، ومن ثم قارة آسيا (180 .716)، فأمريكا الشمالية (597 .432) . أما على صعيد معدلات النمو فقد حلت أوروبا الشرقية بالمرتبة الاولى بزيادة نسبتها (0 .21%) تبعتها أمريكا الشمالية (6 .18%)، ثم آسيا (6 .12%)، فأستراليا (2 .9%)، فأوروبا الغربية (8 .8%).