قرية جيثورن الهولندية جنة أوروبا الصغيرة

قرية جيثورن الهولندية

قرية جيثورن الهولندية

مرسى استئجار القوارب

مرسى استئجار القوارب

جيثورن فينيسا هولندا

جيثورن فينيسا هولندا

جسور المشاه في جيثورن

جسور المشاه في جيثورن

الطبيعة الساحرة في جيثورن

الطبيعة الساحرة في جيثورن

التجول بالقوارب في جيثورن

التجول بالقوارب في جيثورن

ودعوا سيارتكم وإتركوها وراءكم واستعدوا لمغامرة مختلفة بقرية جيثورن الهولندية ، جنة أوروبا الصغيرة.

هذه القرية الخلابة تختلف عن أي قرية قمتم بزيارتها من قبل، فشوارعها تمتلئ بالمياه في هيئة قنوات تحيط بالقرية بكاملها.

بمنطقة أوفرجيسيل وتحديداً في بلدية ستاينويك تقع هذه الجنة الصغيرة التي تلقب بفيسينيا هولندا أو فينيسيا شمال أوروبا نظراً لإمتلاء شوارعها بالمياه.

وقد تعرضت القرية لفيضان هائل في مطلع القرن الحادي عشر أدى تغطيتها بالكامل بالماء وموت جميع المواشي حتى أصبحت رؤوس الماشية طافية على الماء وقرونها بارزة فحصلت القرية على اسمها Giethoorn المشتق من قرن الماعز.

وفي القرن الثاني عشر استوطنت القرية مجموعة من المهاجرين من وسط أوروبا، فتحولت القرية الى بلدة جذابة ومختلفة تتمتع بوسيلة مختلفة في التنقل ومناظر طبيعية ساحرة.

تتمتع القرية بهدوء تام يناسب السياح الباحثين عن الهدوء والرومانسية، حيث تستخدم وسيلة التنقل الوحيدة وهي القوارب التي تعمل بمحرك كهربائي صامت حتى لا يعكر هدوء القرية.

كما يمكن التنقل داخل القرية مشياً أو على الدراجات وذلك بإستخدام الجسور المتوزعة في انحاء القرية ويبلغ عددها 180 جسراً.

ويبلغ عمق المياه متراً واحداً مما يجعلها أقل خطورة من مياه فينيسيا، ويحصل السائحون في جيثورن على جولة بالقوارب يتم استئجارها في مدخل القرية.

فبعد الوصول الى جيثورن يترك السائحون السيارات التي وصلوا بها الى مدخل القرية، ويبدأون رحلة مختلفة بإستخدام القوارب التي تسمى القوارب الهامسة نظراً لإستخدامها محركات صامتة وتعمل بشحن الكهرباء حتى لا تلوث مياه القرية بالوقود.

وفي القرية يستمتع الزائرون بجولة في متعة الطبيعة، حيث تكتسي جيثورن بالمسطحات الخضراء التي تحاكي القصص الخيالية في جمالها.

وتتمتع بيوت القرية بتصميم موحد مع أسقف من القش وجميعها ذات ارتفاعات منخفضة كما أنها مبنية بطراز القرن الثامن عشر مما يجعل الزائر يشعر بأنه في فيلم تاريخي أو إحدى القصص الخرافية.

ويحرص سكان القرية على تجميل المساحة أمام منازلهم بتنسيقها وزرع الورود مما يجعل القرية تتمتع بجمال فائق كما يحرصون على الهدوء والنظام والحفاظ على البيئة.

ويتمتع زوار القرية بالوقت في تناول الطعام والقهوة الساخنة في العديد من المقاهي والمطاعم المتوزعة في أنحاء القرية بينما يشاهدون منظرا بانوراميا للقرية الخلابة.

والفنادق في جيثورن معدودة لذا يفضل الحجز مبكراً قبل السفر، ولكن في حالة عدم توفر غرف بالفنادق يتم استئجار المنازل والقوارب هناك بأسعار تتفاوت حسب مدى فخامة المكان، ويتوافد على القرية كل شهر ما يقرب من 300 ألف سائح.