متعة الخريف في مونتريال الكندية

متحف العلوم

متحف العلوم

ميدان جاك كارتييه

ميدان جاك كارتييه

فيو بورت

فيو بورت

سوق بونسكورز

سوق بونسكورز

الحي الصيني

الحي الصيني

حديقة بارك دو مونتريال

حديقة بارك دو مونتريال

الحديقة النباتية

الحديقة النباتية

عند الحديث عن عواصم ووجهات عالمية تستحق الزيارة هذا الخريف يتبادر الى أذهاننا على الفور مدينة مونتريال الكندية الجميلة.

وتتمتع كندا بنسبة كبيرة من السياحة العربية، فبخلاف جمالها في الخريف حين تكتسي بدرجات لونية مذهلة من أشجار الصنوبر والقيقب وأوراقها المتساقطة، فهي أيضاً مدينة مرحبة بالجميع وقادرة على احتضان كل الثقافات.

فعند التجول في مونتريال يمكنك أن تجد الجاليات العربية والهندية والأفريقية والأسيوية وغيرهم، كما تنصهر مونتريال مع هذه الثقافات حيث بزيارة وسط المدينة تجد محلات من كل الأنواع ومطاعم تناسب كل جالية وبأسعار معقولة.

كما تتميز مونتريال بشعبها المرحب والمتواضع، حيث يمكن للزائرين الاندماج بسهولة كما لو كانوا من المواطنين، وتعد هذه الصفة من أهم أسرار نجاح مونتريال سياحياً.

وتجتذب المدينة الكندية ما يزيد عن 15 مليون سائح سنوياً من مختلف قارات العالم، حيث يستمتعون خلال الزيارة بمشاهدة العديد من المعالم الجميلة والمسلية.

وقد جمعنا لكم أجمل المعالم في مدينة مونتريال الكندية التي يمكن الاستمتاع بها في زيارتكم هذا الخريف:

بارك دو مونت ريال

حديقة خلاّبة من أهم عوامل الجذب في مونتريال، حيث تقع على جبل رويال وهي حديقة عريقة أنشئت في القرن التاسع عشر.

تشمل الحديقة مساحات خضراء باهرة وهي مصممة بممرات خاصة لركوب الدراجات، كما يمكن الجلوس على بحيرتها الساحرة لتأمل جمال الطبيعة خلال الخريف.

ميدان جاك كارتييه

حصل هذا الميدان على اسمه من فترة الاحتلال الفرنسي لكندا، وهو ميدان سياحي بإمتياز يعج بالسائحين خلال فترة الصيف ويمتلىء بالباعة والأكشاك والمحلات التجارية.

كما يتمتع الميدان بالمعمار الفرنسي كما لو كنتم في باريس، حيث تنتشر البنايات الفرنسية والمقاهي الفرنسية التي تبث رائحة المخبوزات كما يتمتع الميدان بكونه مكاناً للقاء والتصوير بالقرب من الميناء القديم.

الحديقة النباتية

متحف نباتي مفتوح لعشاق التماهي مع الطبيعة حيث تحتوي على 22 ألف نوع من النباتات النادرة وذلك في مساحة 75 هكتار.

تعد هذه الحديقة أكبر متحف نباتي في العالم وتختلف معروضاتها من النباتات حسب موسم الازهار، وهي تحتوي الكثير من النياتات المتخصصة كأنواع الورود والنباتات الصينية واليابانية وغيرها.

متحف العلوم

تجربة رائعة وثرية للكبار والصغار على حد سواء، فهذا المتحف العلمي الواقع على رصيف الملك ادوارد بالميناء القديم يخبئ لكم تجارب ثرية في الفنون والتكنولوجيا. 

يمكنكم بالمتحف حضور العروض التكنولوجية التفاعلية بمسرح IMAX وتعلم تقنيات صناعة الأفلام، او المشاركة بألعاب تفاعلية حول تأثير البشر على بيئة كوكب الأرض.

الحي الصيني

مأكولات صينية وبضائع صينية بأسعار معقولة وجالية صينية ومحلات تجارية صينية كأنما انتقلتم الى بكين!

ان عشاق الثقافة الصينية والمطاعم الصينية التي تقدم مأكولات صينية حقيقية سيجدون متعتهم بالتجول في هذا الحي كما يمكنهم العودة ببعض المشتروات الصينية المتقنة.

سوق بونسكورز

يشابه هذا المكان حي مونمارتر في باريس، وهو يقع بشارع سانت بول داخل مونتريال القديمة، حيث يمكنم التسوق وشراء اللوحات والتحف القديمة والأثاث.

يحوي السوق ايضاً متاجر للاكسسوارات والمنتجات المصنوعة يدوياً والهدايا التذكارية والمطاعم ومعارض الصور الفوتوغرافية ومحلات المزادات والأزياء التقليدية والهوايات مثل البطاقات البردية والطوابع.

فيو بورت

موقع على البحر تم تطويره كمزار سياحي متميزاً بموقع رائع ورصيف ساحلي بطول الساحل يجعل الزائرين يحصلون على جولة بحرية ممتعة.

يمكنكم الاستمتاع بالغروب ومنظر الأفق لمدينة مونتريال من هذا الموقع الفريد كما يتواجد بالمكان عدة مقاهي ومطاعم ومتاجر تضيف متعة الى الجولة.

بالاضافة الى هذه المعالم يمكنم أيضاً في مونتريال الاستمتاع بزيارة العديد من المعالم الأخرى مثل كاتدرائية نوتردام ومكتبة غراند بيبليوتيك وحديقة لا فونتين ومتحف الفنون الجميلة.