سامانثا كاميرون لا تثق بحكم زوجها على الأزياء

 سامانثا كاميرون وديفيد كاميرون

سامانثا كاميرون وديفيد كاميرون

  اعترفت سامانثا كاميرون بأنها لا تثق بحكم زوجها رئيس الوزراء البريطاني ديفيد كاميرون، حيث يتعلق الأمر باختيار الملابس. وقالت تقارير صحفية إن كاميرون اعتذر عن أخطائه في اختيار الأزياء، مثل ارتداء قميصه الأزرق المفضّل وحذائه الأسود من دون جوارب أثناء العطلة، وحمّل زوجته الأنيقة سامانثا مسؤولية خياراته المتعثرة بشأن الملابس. وأضافت أن كاميرون أبلغ ضيوفه في حفل استقبال أقامه في مكتبه بداوننغ ستريت لمصممي الأزياء البارزين في بريطانيا، إن زوجته سامانثا "لا تسمح له بالنظر ملياً في مخازن الألبسة حين يذهبان للتسوق، وتضعه في غرفة تجريب الملابس وتقوم هي باختيار الملابس وتمررها له مثل من يمرر الطعام لسجين". وأشارت التقارير بحسب يونايتد برس إلى أن رئيس الوزراء البريطاني اعترف بأنه يستحق بعض النقد الذي يتلقاه من الصحف والمجلات اللامعة لكونه لا يمثل نموذجاً يُحتذى به للأزياء. ونسبت إلى كاميرون قوله لضيوفه إنه "يذهب للنوم كل ليلة بملابس صنعها مصمّم ويرتدي كل صباح ملابس صنعها مصمم آخر".