ساعة ديور 8 VIII Dior رفاهية راقية وتكريم لذكراه

"يكمن الترف قبل كل شيء في البساطة"، عبارة لطالما ردّدها "كريستيان ديور" Christian Dior. تجسّد ساعة "ديور 8" DIOR VIII، فهي قطعة جديدة، ولكنها بتصميمها الكلاسيكي ورثت خصائص دار الأزياء هذه، لتنثر الأنوثة والأسلوب الأزلي في الشكل الجميل، على غرار بدلة "ديور" النسائية الرسمية الشهيرة "تايور بار"، التي تم ابتكارها في العام 1947، وحقيبة "لايدي ديور" Lady Dior، التي تم طرحها في العام 1955، وعطر "جادور ديور" J’adore Dior الذي تم تقديمه في العام 1999.
من خلال هيكل الساعة الراقي المثبت بـ"براغي" ناعمة، تلامس هذه الساعة مستويات الكمال. وتكتمل أناقتها الراقية بسوار على شكل أهرامات مركبة ومصنوعة من السيراميك. تمر الساعات بحركة ماسحة يتلاعب الضوء بكافة أوجهها، ليكشف عن تنسيقها الدقيق، مثل الدرزات التي تميز نقش "كاناج" المضرب في حقيبة "لايدي ديور" Lady Dior. كما يذكرنا الشكل الهرمي بالقامات التي تستعرض البدلة النسائية الرسمية الشهيرة "تايور بار"، الابتكار الرمزي الخاص بالدار، الذي رفع النقاب عن عشق المصمم للخطوط المنسقة منذ طرح مجموعته الأولى في العام 1947.
رقم الحظ
واليوم، تكرم "ديور للساعات" Dior Horlogerie ذكرى المصمم من خلال ساعة "ديور 8" Dior VIII، التي يشير اسمها المؤلف من ثمانية أشكال كتابية إلى رقم الحظ المفضل لمؤسس الدار، البارز في تاريخ تأسيس داره للأزياء يوم 8 أكتوبر 1946، واسم مجموعته الأولى التي تم طرحها بعنوان "إن ويت" En Huit (بثمانية) في منطقة "الدائرة الثامنة" في باريس، وجادة Montaigne، 8 (ثمانية)، محلة "فاندوم" في باريس، واجهة العرض الخاصة بمجموعاته. ومن ثَم، تتباهى هذه الساعة الكلاسيكية الفائقة الأنثوية بالرقم 8، الذي يبرز دون غيره عند موقع الساعة 8 بالأحرف الرومانية.
جاءت أداة الوقت هذه الهادفة إلى عد الثواني وعبور كل تيارات الموضة، لتترجم مجموعة الأزياء الخاصة بدار التصاميم الرسمية المترفة. أما لونها، الأسود الأنيق والساحر في آن معاً، التي وحدها مادة السيراميك سمحت بالحصول عليه، فيلهم بأزلية اللون الأسود، الذي يحبه ديور. كما تألقت جاذبية ساعة "ديور 8" Dior VIII منذ إطلالتها الأولى بأحجار الماس والأحجار الكريمة، تارة ضمن مجموعات، وطوراً ضمن إصدارات محدودة. ولأن "الأناقة عنصر متكامل، حيث تُعتبر التفاصيل المخفية بالأهمية ذاتها للتفاصيل الظاهرة". تبرز تلك العناية بالتفاصيل أعلى درجاتها في ساعات "ديور 8 غران بال" Dior VIII Grand Bal المحدودة الإصدار، ضمن مجموعة مؤلفة من 18 أو 88 قطعة، والمجهزة بنظام الحركة الأوتوماتيكي "كاليبر ديور آنفيرسيه" Calibre Dior Inversé الذي ابتكره "فريديريك جوفينو" Frédéric Jouvenot. وتتمايل حركة الوزن المتأرجح المثبت في الناحية العلوية من القرص في حلقات كرقصة الفالز، فتحيي ذكرى التنانير التحتية المطرزة أو الأنسجة المخرمة أو المكسّرة والمرصّعة بحبات الماس، مرسّخةً التقنية السويسرية المعزّزة بالحسّ الابتكاري الباريسي.