رحلة مثيرة إلى هامبورغ

Speicherstadt هامبورغ

Speicherstadt هامبورغ

هامبورغ

هامبورغ

هامبورغ ليلا

هامبورغ ليلا

هامبورغ أفق والداخلية بحيرة ألستر في الغسق

هامبورغ أفق والداخلية بحيرة ألستر في الغسق

مدينة هامبرغ

مدينة هامبرغ

محطة حاويات كبيرة في ميناء هامبورغ

محطة حاويات كبيرة في ميناء هامبورغ

محطة الحاويات

محطة الحاويات

قلعة نويشفانشتاين بالقرب من فوسين، بافاريا

قلعة نويشفانشتاين بالقرب من فوسين، بافاريا

قاعة مدينة هامبرغ

قاعة مدينة هامبرغ

سانت بول الدرج المتحرك هامبورغ

سانت بول الدرج المتحرك هامبورغ

دوكلاند مبنى المكاتب، هامبورغ، ألمانيا

دوكلاند مبنى المكاتب، هامبورغ، ألمانيا

جسر MAGDEBURGER، هامبورغ، ألمانيا

جسر MAGDEBURGER، هامبورغ، ألمانيا

تاون هول أو راتوس

تاون هول أو راتوس

وسط أفق عند الغسق، مشاهدة مرتفعة

وسط أفق عند الغسق، مشاهدة مرتفعة

ألمانيا، هامبورغ، وسانت باولي جسور الهبوط والميناء عند الغسق

ألمانيا، هامبورغ، وسانت باولي جسور الهبوط والميناء عند الغسق

بحيرة ألستر في هامبورغ

بحيرة ألستر في هامبورغ

نأخذكم اليوم الى جولة رائعة ومثيرة في هامبورغ، فالمدينة تحتل المركز الثاني بعد العاصمة الالمانية برلين بعدد السكان والمساحة كما تضم واحدًا من أكبر الموانئ في أوروبا. مجرد القيام بجولة على المجاري المائية والقنوات العديدة الموجودة في هامبورغ يوضح سبب تسميتها "فينيسيا الشمال"، اذ لا يجب ان تفوِّت فرصة القيام برحلة إلى السوق المحلي للأسماك وضاحية التجار التي تتميز بأبنيتها ذات الحجارة الحمراء. وتمتع بتجربة تناول الطعام على ضفاف النهر أو قضاء الليل في الهواء الطلق في حي الجامعة. ومن أشهر الأحياء في هامبورغ ريبيربان أو ما يطلق عليها ضاحية الضوء الأحمر فهي مشهورة بـأضوائها الحمراء. بفضل طابعها البحري الأنيق، وانفتاحها على العالم أصبحت المدينة الهانزية هامبورغ من أجمل المدن الأوروبية، حيث إنها تقدم لزوارها حياة مدنية وطبيعية مليئة بالتنوع الكبير في الفنادق، المطاعم، المسارح، المحال التجارية، ضفاف نهر إلبه الراقية، الضفاف الخضراء لنهر ألستر، بالإضافة إلى الميناء الحيوي، والمعالم السياحية التي يرجع تاريخها إلى أكثر من 1200 عام من عمر المدينة. كذلك لا بد من الالتفات الى المروج الخضراء الممتدة، وبحيراتها باللون الأزرق الكثيف، والتيارات المائية المترقرقة في وسط غابة المدينة الكبيرة حيث تثبت هامبورغ أنه يمكن ببراعة مزج الطبيعة والحياة المتمدنة. و لا يمكن أثناء زيارة هامبورغ الإستغناء عن القيام بجولة عبر الميناء، والمدينة التاريخية بجسورها العتيقة، التي أطلق عليها مدينة المخازن. وهنا فقط توجد مدينة العجائب الصغيرة الجديرة بالمشاهدة، أكبر منشأة على مستوى العالم بها نماذج للسكك الحديدية.